شريط الأخبار

إسرائيل: موقف حماس يحيرنا لا نعرف إن كانت ستحتج أم ستحافظ على الهدوء

08:11 - 22 تموز / سبتمبر 2011

إسرائيل: موقف حماس يحيرنا لا نعرف إن كانت ستحتج  أم ستحافظ على الهدوء

فلسطين اليوم _ ترجمة خاصة

بالرغم من ان مصادر استخباراتية قالت ليلة أمس الأربعاء لموقع تيك ديبكا  بان قيادة حماس في غزة أعطت تعليماتها لكوادرها في الضفة الغربية  للانضمام للمسيرات الشعبية واقتحام المستوطنات وحرقها الا ان موقع يديعوت كشف قبل قليل عن تقرير اعدته وزارة الخاريجة الاسرائليية يفيد بان حماس لن تنضم لمواجهات الاعتراف بالدولة الفلسطينية وستبقى تحافظ على الهدوء مع إسرائيل.

 

  ووفقا للتقرير الاستخباراتي الذي أعدته وزارة الخارجية الإسرائيلية وقدم لنتنياهو  ووزراء الحكومة فإن التقرير يفيد بان حماس غير معنية  بمعارضة خطوة ابو مازن حيال الاعتراف بالدولة الفلسطيني لكي لا تظهر حماس  بانها تخرب خطوة وطنية فلسطينية تاريخية للشعب الفلسطيني.

 

وحسب التقرير فان قضية ردود قادة حماس بما يتعلق بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة هي القضية التي تشغل بال قادة الأجهزة الأمنية ووزارة الخارجية الاسرائيلية .

 

  وحسب التقرير فان حماس غير راضية عن توجه ابو مازن للامم المتحدة  فرئيس حكومة حماس اسماعيل هنية انتقد توجه ابو مازن للامم المتحدة ووصف التوجه بانه مغامرة سياسية , فحماس تخشى بأنه إذا نجحت خطوة ابو مازن وحصل على اعتراف بدولة فلسطينية فسوف يثبت ابو مازن لسكان الضفة والقطاع بان السياسة التي تنتهجها حماس اقل جدوى من الطريق الدبلوماسية  ولكن حماس بدورها ستحاول تخريب انجازات ابو مازن عبر الرأي العام الفلسطيني حيث ستبرز حماس التداعيات المتوقعة من الاعتراف بالدولة الفلسطينية , على حد زعم الاحتلال .

وحسب التقرير فحماس لا تسمح حاليا بإجراء مظاهرات مؤيدة لعباس والدولة الفلسطينية في قطاع غزة ولكن من غير المستبعد  ان تسمح حماس بتلك المسيرات وفقا لانجاز أبو مازن حيال الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

 

 والجدير ذكره فقد ذكرت مصادر استخباراتية اسرائليية   بان الجيش الاسرائيلي قرر الليلة رفع حالة التأهب في صفوف الجيش والشاباك بعد وصول معلومات استخباراتية مفادها بان قيادة حماس في غزة والمنظمات الاخرى في غزة اتخذت قرار لرفع سقف أعمال العنف ضد اسرائيل في اعقاب خطاب الرئيس الامريكي بارك اوباما المناهض للفلسطينيين في الجمعية العامة. 

 

وعلمت المصادر الاسرائليية بان حماس والفصائل في غزة تريد ان تكون المظاهرات في الضفة الغربية ليس فقط ضد الولايات المتحدة  بل أيضا ضد بريطانيا وفرنسا  وألمانيا.

 

انشر عبر