شريط الأخبار

يعالون: وضع إسرائيل معقول ويجب الاستعداد للأسوأ

09:34 - 20 تموز / سبتمبر 2011

يعالون: وضع إسرائيل معقول ويجب الاستعداد للأسوأ

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة

قال القائم بأعمال رئيس الحكومة الإسرائيلية ورئيس أركان الجيش سابقا، موشي يعالون، إنه على إسرائيل أن تستعد للأسوأ، في حين صرح وزير الجبهة الداخلية متان فيلنائي إنه لن يكون سلام بدون مفاوضات مباشرة وبدون ترتيبات أمنية وحدود متفق عليها.

 

 ومن جهتها أكدت رئيسة كاديما تسيبي ليفني أن المفاوضات تحقق المصالح الأمنية والقومية لإسرائيل.

 

وقال يعالون، مساء اليوم الثلاثاء، إنه لا يوجد إخفاق إسرائيلي في المسعى الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية. وفي حديثه مع موقع "يديعوت أحرونوت" قال إن "إسرائيل حققت نجاحا بمجرد صمودها وعدم خضوعها للتهديد الذي يلوح به الفلسطينيون " على حد زعمه.

 

وأضاف أنه استنادا إلى معلومات استخبارية فإنه حتى اللحظة لا يوجد علامات تشير إلى "اندلاع العنف" في وسط الفلسطينيين.

 

وقال أيضا إنه بالرغم من ذلك يجب على إسرائيل أن تستعد للأسوأ. وبحسبه فإن "أبو مازن تعلم من التجربة المرة في الماضي، ويؤكد على أنه من الأفضل عدم اللجوء إلى العنف.

 

كما ادعى "أن الشارع الفلسطيني لا يشعر بضائقة تدفعه إلى الخروج إلى الشارع، فالاقتصاد في وضع جيد، ولكن مع ذلك فإن الحديث عن جماهير كثيرة ولذلك فالجيش يستعد".

 

وأضاف يعالون أن الولايات المتحدة اقتنعت بأن المسعى الفلسطيني خطأ، وأن دعمه يعني إتاحة المجال لعباس لمواصلة التهرب من الجلوس حول طاولة المفاوضات , على حد قوله.

 

وتابع أنه لن تضطر إسرائيل إلى الدفع للولايات المتحدة ثمن الفيتو الذي سيفرض في مجلس الأمن إذا اضطرت الأخيرة إلى ذلك.

 

ويعتقد يعالون أن الوضع السياسي لإسرائيل في العالم "معقول"، وأن السؤال المركزي بالنسبة له هو "هل سيذهب الفلسطينيين إلى آخر المطاف مع الخيار الأحادي الجانب في محاولة لابتزاز تنازلات من إسرائيل، والدخول في مواجهة مباشرة معها ومع الولايات المتحدة".

 

من جهته قال ما يسمى بوزير الجبهة الداخلية"، متان فيلنائي، إن لا يمكن تحقيق تقدم باتجاه السلام عن طريق خطوات من جانب واحد بدون مفاوضات مباشرة وبدون ترتيبات أمنية وحدود متفق عليها.

 

 

انشر عبر