شريط الأخبار

السفير المصري: "إسرائيل" تتحمل مسؤولية أي توتر قد يحدث في الأراضي الفلسطينية

04:22 - 20 حزيران / سبتمبر 2011

السفير المصري: "إسرائيل" تتحمل مسؤولية أي توتر قد يحدث في الأراضي الفلسطينية

فلسطين اليوم: غزة

قال ياسر عثمان سفير مصر لدى السلطة الفلسطينية إن "إسرائيل" تتحمل المسؤولية الكاملة عن أي تصعيد أو توتر قد يحدث في الأراضي الفلسطينية الأيام القليلة المقبلة كرد فعل على التوجه الفلسطيني إلى الأمم المتحدة  لنيل الاعتراف الدولي بفلسطين وما سيتتبع ذلك من تأثير سلبي مباشر على الوضع الإقليمي.

ونبه عثمان في تصريحات لمراسل وكالة أنباء الشر ق الأوسط المصرية في غزة، إلى أن "إسرائيل" تتعمد حاليا تصعيد لهجة الوعيد والتهديد ضد الشعب الفلسطيني وقياداته جراء هذه الخطوة.

وأكد السفير عثمان على أن مصر تدعو كافة الدول والأطراف الدولية لممارسة دورها لمنع التصعيد "الاسرائيلي" بالأراضي الفلسطينية وتوفير الحماية اللازمة للشعب الفلسطيني بأقصى قدراتها وإمكانياتها في ظل الوضع القائم.

وأوضح عثمان ان "إسرائيل" تهدد بمعاقبة الشعب والسلطة الفلسطينية كنتيجة لممارسة الشعب الفلسطيني حقه الأصيل بالتوجه إلى الأمم المتحدة للحصول على الدولة الفلسطينية المستقلة وكاملة السيادة.

وحذرت وزارة الأسرى والمحررين من عزم  الاحتلال تنفيذ حملة اعتقالات واسعة بحق المواطنين الفلسطينيين خاصة في الضفة الغربية والقدس بحجه منع تظاهرات قد تقع تزامنا مع الطلب الفلسطيني  لنيل الاعتراف الدولى بفلسطين

وكان عشرات المستوطنين قد هاجموا ظهر اليوم قرية عصيرة القبلية جنوب نابلس، واعتدوا على المنازل القريبة من الشارع العام.وقالت مصادر فلسطينية إن أكثر من 70 مستوطنا مسلحا هاجموا القرية من الجهة الشمالية، إلا أن أهالي القرية تصدوا لهم بالحجارة ومنعوهم من الوصول للقرية.

انشر عبر