شريط الأخبار

خبير: "إسرائيل" لن تكون مصدّرة للغاز أبداً

03:05 - 19 حزيران / سبتمبر 2011

خبير: "إسرائيل" لن تكون مصدّرة للغاز أبداً

فلسطين اليوم: غزة

قال العالِم الرئيسي في وزارة البنى التحتية "الإسرائيلية" "شلومو فيلد" :"إن آبار الغاز الطبيعي في "إسرائيل" تكفيها خلال الخمسين عام القادمة, وأضاف بأن هذه آبار غير إستراتيجية, وبالتالي، وبرغم ادعاءات شركات التنقيب, فإن "إسرائيل" لن تكون دولة مصدرة للغاز الطبيعي, وإن صدّرت مما لديها فإن مستقبل الطاقة في "إسرائيل" سيكون في الحضيض.

وجاءت أقوال "فيلد" هذه خلال مشاركته في اجتماع المجلس الهندسي لتجمع مهندسي الكهرباء والإلكترونيات, وأضاف, "إن تصدير الغاز هو فكرة ممنوع تأييدها بأي حال, إلا أنه يمكن لـ"إسرائيل" في أقصى حد تصدير الغاز إلى قبرص والأردن لدواعي سياسية ليس أكثر, وبحسب أقواله فإنه يتعين على "إسرائيل" أن تطور قطاع الغاز الطبيعي في حدودها وتوسيع الاعتماد عليه في مجالات الصناعة أيضاً".

وتطرق "فيلد" إلى مزيج الوقود المستقبلي في قطاع الكهرباء المحلي في سياق خطة التنمية المحلية, وقال بأنه لن يكون هناك مفر من تطوير الطاقة النووية كوسيلة لتوليد الكهرباء في المستقبل, وأنه باستثناء محطة توليد الكهرباء في عسقلان، التي ستستخدم الفحم كمادة احتياطية, فإنه لن يقام في "إسرائيل" محطات لتوليد الطاقة على الفحم, وأن الرأي العام لن يسمح بذلك, ولذلك في بدايةً من منتصف القرن الحالي, فإن "إسرائيل" ستحتاج مصدر آخر للطاقة غير الغاز، ولا يوجد سوى تقنية واحدة إضافية ممكنة, ألا وهي الطاقة النووية.

من جهته وجه وزير البنى التحتية "الإسرائيلي" "عوزي لنداو" في المؤتمر انتقاداً حاداً ضد وزارة المالية، وادعى بأنها تؤخر خطة الطوارئ لشركة الكهرباء, وأن الإصرار على خصخصة الشركة أخر عملية تطويرها لسنوات, والنتيجة, أنه في الأعوام 2012-2014 قد تمر على "إسرائيل" ساعات طويلة من الظلام بسبب انقطاع الكهرباء, وأن الخصخصة ستؤدي إلى زيادة في رسوم الكهرباء.

انشر عبر