شريط الأخبار

بالصور: بحضور لفيف قيادي من حركة الجهاد.. العمل النسائي يخرج "فوج العودة" لتأهيل لداعيات

07:55 - 18 حزيران / سبتمبر 2011

بحضور لفيف قيادي من حركة الجهاد.. العمل النسائي يخرج "فوج العودة" لتأهيل لداعيات

فلسطين اليوم - غزة

نظمت دائرة العمل النسائي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين و بالتعاون مع مركز خنساء فلسطين للدراسات والإبداع، احتفالاَ حاشداَ  بعد عصر اليوم الأحد بمسجد أرض الرباط بغزة، كرمت من خلاله "فوج العودة" في دورات تأهيل وإعداد الداعيات(الداعية إلى الله أخلاقها – صفاتها- منهجها)

وحضر الحفل حشد كبير من قادة حركة الجهاد الإسلامي من بينهم  الدكتور، محمد الهندي، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، و مسؤول ملف دائرة العمل النسائي، الأستاذ وليد حلس، أبو يحيى، و ممثل الدائرة في قيادة الساحة للحركة، الشيخ أبو حازم النجار و الدكتور جميل يوسف بالإضافة إلى المتحدث باسم الحركة، الأستاذ داوود شهاب و لفيف قيادي من الحركة، إلى جانب حشد كبير من الأخوات العاملات في الدائرة ومسؤولات الأقاليم من كافة محافظات قطاع غزة  والمناصرات لحركة الجهاد الإسلامي .

و تخلل الاحتفال عدد من الكلمات و فقرات من النشيد  الإسلامي الهادف.

و من جهته, ألقى الدكتور أبو عمر الهندي كلمة  حركة الجهاد الإسلامي، حيث قدم فيها الشكر والتقدير لدائرة العمل النسائي على جهودها الفعالة  مؤكدا أن الحركة تعمل محاولات جادة للارتقاء  بالعمل النسائي نحو الأفضل.

وفي سياق حديثه، أشار د. الهندي إلى الثورات العربية التي كان لها دور فعال في تغيير الوضع العربي السياسي، مؤكدا أن السعي  للاعتراف بدولة فلسطين في الأمم المتحدة  والعودة إلى المفاوضات  خطوة لا قيمة لها وتعيدنا إلى الوراء في ظل أجواء من المصالحة الفلسطينية.

وفى سياق آخر أًوصى مسؤول ملف العمل النسائي، الأستاذ وليد حلس،  الأخوات الداعيات بتبني  الدعوة الوسطية،  والعمل على تعزيز صمود شعبنا الفلسطيني في مواجهة الكيان الصهيوني  وتدعيم ثقة الناس في المقاومة والحث على الصبر والثبات ونشر  ثقافة التسامح وروح المحبة،  والعمل على إرساء الثقة الأهلية والمجتمعية بين فئات المجتمع

 

 

 

و من جهتها قالت مسؤولة اللجنة الدعوية في العمل النسائي " أم كارم" عبد العال، أن هدا  الفوج هو باكورة العمل النسائي في قطاع غزة،  مؤكدة أن الدعوة إلى الله ليس حكرا على أحد  وهى صالحة لكل زمان ومكان وأن سبب مشكلات التي يقع فيها المسلمين  افتقادهم لحكمة التذكير بالله

 وفى ختام كلمتها شكرت الأخوات اللواتي اشرفن على تخريج  فوج العودة  وكل من ساهم في نجاح الدورة .

 وفي نهاية الاحتفال، تم تكريم الأخوات الداعيات و مسؤولات الأقاليم و اللجان العامة و جرى توزيع الهدايا و الدروع التكريمية عليهن. 

انشر عبر