شريط الأخبار

"إسرائيل" توبخ سفراء أوروبا بسبب مواقف بلادهم من فلسطين

05:15 - 16 حزيران / سبتمبر 2011

"إسرائيل" توبخ سفراء أوروبا بسبب مواقف بلادهم من فلسطين

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

توتر غير مسبوق بين سفراء عدد من الدول الأوروبية والخارجية الإسرائيلية، بسبب الموقف الأوروبي الداعم للموقف الفلسطيني في الأمم المتحدة وتوبيخ السفراء الذين لم يقفوا مكتوفي الأيدي.

وذكرت صحيفة هآرتس في عددها الصادر اليوم الجمعة، أن سفراء فرنسا، بريطانيا، اسبانيا وايطاليا، استدعوا وفي خطوة غريبة،  معا إلى الخارجية الإسرائيلية، للاجتماع مع نائب مدير عام الخارجية الإسرائيلية، ران كورئيل، والمسؤول عن أوروبا في الخارجية، نؤور جيللان، لبحث الموقف الأوروبي من التصويت في الأمم المتحدة حول الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

'ما تقومون به يمس بالمصالح الإسرائيلية' قال كوريئيل صارخا ومضيفا أن إسرائيل لا تريد تدخل الاتحاد الأوروبي وأن لا يفاوض الفلسطينيين على 'تخفيف صيغة الطلب للأمم المتحدة'. كوريئيل أكد للسفراء أن دولته  تعارض دفع الثمن للفلسطينيين مقابل تخفيف صياغة الطلب. 'ما نريده منكم فقط عدم التصويت إلى الجانب الفلسطيني'.

ويذكر أن الاتحاد الأوروبي يحاول إقناع الفلسطينيين بالقبول في الحصول على عضوية غير كاملة في الأمم المتحدة، مثل الفاتيكان، مقابل عدم توجههم لمجلس الأمن، والالتزام بعدم تقديم دعاوى في المحكمة الجنائية الدولية، والحصول على دعم دول الاتحاد الأوروبي الـ 27 .

وكشفت الصحيفة ان السفراء الأوروبيين لم يبقوا صامتين وإنما هاجموا وبشدة سياسة الخارجية الإسرائيلية قائلين: 'إن اتصالاتهم مع الفلسطينيين من أجل مساعدة إسرائيل لكن السياسة الإسرائيلية الحالية لا تحاول التأثير على صيغة التوجه الفلسطيني للأمم المتحدة.

انشر عبر