شريط الأخبار

"إسرائيل" تهدد بإلغاء الاتفاقيات الموقعة مع السلطة

01:28 - 15 تموز / سبتمبر 2011

"إسرائيل" تهدد بإلغاء الاتفاقيات الموقعة مع السلطة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اعتبر رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أن اعترافا دوليا بالدولة الفلسطينية في الجمعية العامة للأمم المتحدة سيبقي المفاوضات بين "إسرائيل" والفلسطينيين عالقة لمدة 60 عاما، فيما قالت تقارير إن رئيس الكيان، شمعون بيرس يقترح تجميد البناء الاستيطاني مقابل وقف المسعى الفلسطيني في الأمم المتحدة.

ونقلت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الخميس عن نتنياهو قوله خلال محادثات مغلقة إنه "إذا نجح الفلسطينيون بالحصول على اعتراف بالأمم المتحدة بدولة فلسطينية في حدود العام 1967 فإن هذا سوف يبقي المفاوضات عالقة لمدة 60 عاما".

من جانبه حذر نائب وزير الخارجية الصهيوني داني ايالون اليوم الخميس من ان تقديم الفلسطينيين طلب عضوية دولتهم إلى الأمم المتحدة سيؤدي إلى إلغاء كل الاتفاقات المبرمة بين الجانبين.

وصرح ايالون للإذاعة العبرية العامة "إذا اتخذ الفلسطينيون قرارا أحاديا كهذا فسيؤدي إلى إلغاء كل الاتفاقات وسيحرر "إسرائيل" من كل التزاماتها وسيتحمل الفلسطينيون المسؤولية الكاملة".

الا ان ايالون رفض إعطاء تفاصيل حول الإجراءات التي يمكن ان تتخذها "إسرائيل" واكتفى بالقول "في الوقت الحالي نحن نفضل الا نعطي تفاصيل إضافية حول ما سيكون عليه ردنا".

واعتبر مستشارون لنتنياهو إن دول العالم لا تدرك تبعات الاعتراف بالدولة الفلسطينية، ووصفوا هذه الدول بأنها "مجنونة" وأن نجاح المسعى الفلسطيني "إنما سيبعد السلام ويمس بالشعب الفلسطيني".

وهدد وزير الخارجية المتطرف أفيغدور ليبرمان الأربعاء بأنه في حال الاعتراف بالدولة الفلسطينية الذي وصفه بأنه "قرار أحادي الجانب" فإنه سيكون لذلك عواقب خطيرة.

انشر عبر