شريط الأخبار

حماس تنفي نيتها السيطرة على الضفة المحتلة

07:21 - 14 تشرين أول / سبتمبر 2011


حماس تنفي نيتها السيطرة على الضفة المحتلة

فلسطين اليوم- غزة

نفت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" التقارير التي تحدثت بها الصحافة العبرية نقلاً عن أفيغدور ليبرمان وزيرة خارجية الاحتلال بنية الحركة السيطرة على مدن الضفة المحتلة على غرار ما جرى في قطاع غزة عام 2007.

 

وأكد القيادي في حركة "حماس" يحيى موسى في تصريحات صحفية تناقلتها وسائل الإعلام، أن ما يتحدث به ليبرمان عن تخوفه من سيطرة "حماس" على الضفة، مجرد "حركشة" بين الفلسطينيين تحت ذرائع أن الاحتلال يحمي أهالي الضفة من حماس.

 

وكانت الصحف العبرية نقلت عن ليبرمان تخوف كيانه من سيطرة "حماس" على مدن الضفة الغربية فور انسحاب جيش الاحتلال منها.

 

وأوضح موسى، أن الحركة ليست على أجندتها السيطرة على الضفة الغربية ولا حتى قطاع غزة، وما تطمح إليه هو شراكة سياسية مبينة على التفاهم والتوافق الوطني، مؤكداً أن حماس لا تؤمن بالاستفراد بالقرار والساحة.

 

وحول ما تناقلته الصحف العبرية عن نية الذراع العسكري للحركة كتائب الشهيد عز الدين القسام تنفيذ عمليات داخل الأراضي المحتلة عام 48 خلال الفترة الحالية، قال موسى :" الحركة تعي جيداً الظروف التي تمر بها القضية الفلسطينية، وأي خطوة من هذا القبيل ستخضع لسلسلة دراسات وبحث عن طبيعة العمليات وأهداف وجوانبها السياسية والميدانية".

 

وكان خبير امني إسرائيلي كبير أعلن, أن حركة حماس 'تدرس' في هذه المرحلة إمكانية استئناف العمليات "التفجيرية" ضد إسرائيل.

 

واعترف الخبير كما قالت صحيفة "هآرتس" بأن جيش الاحتلال لم ينجح في ردع هذه الحركة" مشيرا إلى "أن الحكومة والجمهور في إسرائيل باتوا معتادين بشكل كبير تجاه وضع أصبحت فيه كثير من المدن في إسرائيل معرضة لإمكانية استهدفها بوابل من الصواريخ".

انشر عبر