شريط الأخبار

تحذيرات من سلخ 7,500 دونم من بلدات عربية لصالح مجالس إقليمية يهودية

12:21 - 14 تشرين أول / سبتمبر 2011

تحذيرات من سلخ 7,500 دونم من بلدات عربية لصالح مجالس إقليمية يهودية

فلسطين اليوم-غزة

حذر "المركز العربي للتخطيط البديل"، في إطار متابعته لعمل لجنة التحقيق لفحص مناطق نفوذ السلطات المحلية في لواء الشمال، من سلخ آلاف الدونمات من السلطات المحلية العربية لصالح المجالس الإقليمية اليهودية.

وجّه المركز الى مختلف السلطات المحلية العربية المعنية رسالة لإعلامهم بقيام وزارة الداخلية بتعديل كتاب تعيين لجنة التحقيق بحيث يضيف اليه صلاحية للجنة بالبتّ بموضوع المناطق والأراضي التي يتواجد حولها صراع وخلاف بين السلطات المختلفة.

وحثّ المركز، في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة منه، السلطات المحلية العربية على تقديم وجهة نظرها للجنة خلال 30 يوماً من نشر الإعلان المذكور في الصحف (تم نشر الإعلان يوم الجمعة 09.09.2011) أي حتى تاريخ 08.10.2011. وقام المركز كذلك بإرسال خرائط مفصلة لجميع السلطات المحلية العربية المعنية تظهر المناطق المتنازع عليها بين مختلف السلطات أو بينها وبين المجالس الإقليمية اليهودية المجاورة.

تجدر الإشارة إلى أن الحديث عن حوالي 7,500 دونم منها 3,500 دونم تتبع لمناطق نفوذ سلطات محلية عربية. في حين تتبع أقسام أخرى لمجالس إقليمية يهودية مختلفة أو أنها غير تابعة لأي سلطة محلية. وأكد المركز في هذا السياق على وجود فرصة للسلطات العربية المختلفة لتحسين وضعها ولتعديل مناطق نفوذها بشكل يخدم مواطنيها وسكانها. مع العلم ان جميع السلطات المحلية العربية المذكورة في القائمة تعاني من نقص بمناطق النفوذ التابعة لها.

وحذر المركز من ان عدم قيام السلطات المحلية بالتوجه الى لجنة التحقيق وعرض مواقفها عليها سيؤدي الى إدماج الأراضي المتنازع عليها الى المجالس الإقليمية اليهودية والتي تسيطر حالياً على حوالي 80% من أراضي الدولة.

أما السلطات المحلية العربية المعنية بلجنة التحقيق فهي: الزرازير، يانوح جث، معليا، البقيعة، سخنين، إعبلين، طمرة، كابول، دبورية، المشهد، عين ماهل، كفركنا، البطوف وعيلوط.

انشر عبر