شريط الأخبار

بالفيديو.. الأهلى يتعادل مع الوداد وينتظر "جمعة الحسم" أمام الترجى

08:27 - 12 حزيران / سبتمبر 2011

بالفيديو.. الأهلى يتعادل مع الوداد وينتظر "جمعة الحسم" أمام الترجى

فلسطين اليوم- وكالات

تعادل الأهلى (1_1) مع الوداد المغربى فى الجولة الخامسة للمجموعة الثانية بدورى المجموعات الأفريقى فى المباراة التى أقيمت بينهما مساء اليوم، الأحد، بإستاد محمد الخامس بالدار البيضاء، سجل للأهلى محمد ناجى جدو فى الدقيقة 36 فى الشوط الأول، وسجل عبد الرحيم بينكجان للوداد فى الدقيقة الثانية من الشوط الثانى.

وبذلك يرفع الأهلى رصيده إلى 6 نقاط يحافظ بها على حظوظه فى التأهل للمربع الذهبى، إذ يحتاج للفوز على الترجى التونسى بفارق هدفين فى المباراة المقرر لها يوم الجمعة المقبل بإستاد القاهرة فى الجولة الأخيرة لدور الثمانية، خاصة أن الأهلى بالفريق الكبير القادر على تجاوز مثل هذه الصعاب، متشبثا بالروح التى يتحلى بها المصريون فى الوقت الحالى بعد ثورة 25 يناير، وهو ما سيجعل اللقاء أشبه بـ"جمعة الحسم".

فى الوقت نفسه رفع الوداد رصيده لسبع نقاط، وسيواجه المولودية بالجزائر فى الجولة الأخيرة للبطولة.

بدأ الأهلى المباراة بتشكيل مكون من أحمد عادل عبد المنعم فى حراسة المرمى، وفى الدفاع أحمد فتحى ومحمد نجيب، ووائل جمعة، ورامى ربيعة، وسيد معوض، وفى الوسط، محمد شوقي، ومحمد أبو تريكة، وحسام عاشور، وأمامهم محمد ناجى "جدو"وفى الهجوم دومينيك.

 

الشوط الأول

بداية حماسية جاءت من جانب الأهلى الذى نشط بشكل واضح مستغلا سرعة دومينيك وتحركات أبو تريكة وانطلاقات أحمد فتحى من اليمين وسيد معوض من الشمال، ولعب أبو تريكة دورا مهما فى توصيل دومينيك لمرمى حارس الوداد أكثر من مرة، كان أخطرها فى الدقيقة 12؛ لكن المهاجم السنغالى تأخر فى استلام الكرة ليتدخل حارس الفريق المغربى وينقذ الموقف.

بعدها بدقيقة انفرد يوسف القديوى بأحمد عادل عبد المنعم؛ لكنه سدد بجوار القائم، وعاد اللعب لوسط الملعب قبل أن يحتسب ضربة حرة مباشرة للفريق المغربى أمام منطقة جزاء الأهلى، وسدد يوسف لكحال كرة قوية أمسك بها أحمد عادل عبد المنعم.

وكاد دومينيك يسجل هدف الأهلى الأول فى الدقيقة 25 بعدما تلقى تمريرة أخرى من أبو تريكة، لكنه سددها فوق العارضة وسط دهشة الجميع، وواصل الأهلى هجومه المتواصل بفضل تحركات أبو تريكة الذى استعاد جزءا كبيرا من مستواه ومهارته العالية.

الدقيقة 36 شهدت هدف المباراة الأول، سجله محمد ناجى جدو للأهلى بعدما تلقى تمريرة من أبو تريكة سددها بقدمه عن شمال حارس الوداد.

الدقائق الأخيرة شهدت محاولة من أصحاب الأرض للتعادل لكن دون جدوى، ويطلق الحكم الإيفوارى نورمانديز صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بفوز الأهلى بهدف نظيف.

 

الشوط الثانى

جاءت بداية الشوط الثانى عكس بداية الشوط الأول، حيث ظهر واضحا منذ بدايته أن السويسرى ديكستال، المدير الفنى للوداد، طالب لاعبيه باستغلال الأخطاء الدفاعية التى يرتكبها مدافعو الأهلى، كما حدث فى لقاء الذهاب واستغلها الفريق المغربى فى لقاء الذهاب بالقاهرة بتسجيل ثلاثة أهداف، وأجرى ديكستال تغييرا هجوميا بنزول أيوب سكوبا بدلا من يوسف ترابى.

وينجح أصحاب الأرض فى تسجيل هدف التعادل فى الدقيقة الثانية من الشوط الثانى عن طريق عبد الرحيم بينكجان الذى سدد برأسه كرة وسط "حراسة" مدافعى الأهلى!.

الأهلى استعاد خطورته وهدد مرمى نادر لياغرى حارس الوداد، بعدما سدد دومنيينك وأبو تريكة أكثر من تسديدة قوية لكن الحارس المغربى تألق وتصدى لها ببراعة، وكاد محسن ياجور يسجل الهدف الثانى للوداد فى الدقيقة 20 عندما انفرد بأحمد عادل وسط "غفلة" من وائل جمعة؛ لكنه سددها بجوار القائم.

جوزيه دفع بـ" محمد فضل " بدلا من دومينيك فى الدقيقة 25، وأنقذ جمعة هدفا محققا بعدما أخرج كرة قبل أن تدخل شباك الأهلى بسنتيمترات، وخلال الدقائق الأخيرة نشط أداء الفريقين ودفع جوزيه بعماد متعب بدلا من جدو، ثم دفع بشهاب الدين أحمد بدلا من أبو تريكة، قبل أن يطلق نورمانديز الذى أشهر الكارت الأصفر للثنائى محمد شوقى وجدو صافرة النهاية، معلنا تعادل الفريقين (1_1).

 

انشر عبر