شريط الأخبار

"سرايا القدس" تزف مجاهدها رماح الحسني الذي استشهد بغارة صهيونية

08:57 - 07 كانون أول / سبتمبر 2011


"سرايا القدس" تزف مجاهدها رماح الحسني الذي استشهد بغارة صهيونية

فلسطين اليوم- غزة

زفت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مساء اليوم الأربعاء، أحد مجاهديها، والذي استشهد في غارة جوية صهيونية استهدفته وسط قطاع غزة.

 وأوضحت سرايا القدس في بيان لها، "أن المجاهد "رماح فايز الحسني" 28 عاماً من سكان مخيم الشاطئ، يعد أحد ابرز مجاهديها بـ"لواء غزة"، ارتقي للعلا في غارة جوية صهيونية استهدفت السيارة التي كان يستقلها غرب دير البلح وسط قطاع غزة".

وجاء في بيان السرايا، "من جديد تتعانقُ أرواحُ الشهداء لتُغرد في فضاءِ المجدِ والخلود، وتُسجل بالدماءِ الزكية سطورَ عزٍ وفخار، تتداخل لترسم صفحاتٍ تفوحُ منها نسماتُ الحريةِ، وعبقُ الاستقلال، وأريجُ النصرِ والتمكين".

وأكدت السرايا، أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، وان الرد على جريمة الاغتيال لن يمر دون عقاب، وسيكون في الوقت والمكان المناسبين.

نص البيان العسكري..

{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }

بيان عسكري صادر عن سرايا القدس

سرايا القدس تزف أحد مجاهديها ارتقى في غارة جوية صهيونية وسط القطاع

 

من جديد تتعانقُ أرواحُ الشهداء لتُغرد في فضاءِ المجدِ والخلود، وتُسجل بالدماءِ الزكية سطورَ عزٍ وفخار، تتداخل لترسم صفحاتٍ تفوحُ منها نسماتُ الحريةِ، وعبقُ الاستقلال، وأريجُ النصرِ والتمكين.

 

تسيرُ قوافل الشهداء وتتوالى، لتُرسخ لدى شعبِنا حبَ الجهادِ والمقاومة، وتُؤصلَ في نفوسِ أبنائه التجذرَ في الأرض، والتمترس في خنادقِهم لمواجهةِ العدو ولجم عدوانه.

 

اليوم وإذ يمضي المجاهدون شهداءَ على طريقِ الكرامة والتحرير، يبرهنون بصدقِ انتمائهم، وبعبقِ مدادهم، وبضياءِ أجسادِهم على عزمِ شعبنا المجاهد وحيويته في مجابهةِ المحتلين وصدِّ قرصنتهِم والرد على جرائمهم.

 

بكل آيات الجهاد والانتصار تزف سرايا القدس إلى علياء المجد والخلود احد ابرز مجاهديها بـ"لواء غزة" الشهيد المجاهد:

 

"رماح فايز الحسني" 28 عاماً من سكان مخيم الشاطئ بغزة

 

والذي ارتقى شهيداً مساء اليوم الأربعاء في غارة جوية صهيونية استهدفت السيارة التي كان يستقلها غرب مدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

 

إننا في سرايا القدس وإذ نزف شهيدنا المجاهد، لنؤكد أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً، وان الرد على جريمة الاغتيال لن يمر دون عقاب، وسيكون في الوقت والزمان المناسبين.

 

جهادنا مستمر..عملياتنا متواصلة

(وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون)

 

سرايـا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

الأربعاء 10 شوال 1432هــ ،الموافق 07/09/2011م

 



 

 

 

انشر عبر