شريط الأخبار

توزيع كتب مدرسية مُحرفة على مدارس القدس

08:49 - 07 تموز / سبتمبر 2011

توزيع كتب مدرسية مُحرفة على مدارس القدس

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشفت الحملة الأهليّة للحفاظ على المناهج الفلسطينيّة، مساء الثلاثاء، عن تعميماً جديداً صادر عن بلديّة الاحتلال الإسرائيلي في القدس وُزّع على المدارس الخاصة ومدارس البلدية، مشيرا إلى أنّ البلديّة بدأت فعلياً في تنفيذ عمليّة توزيع الكتب على هذه المدارس.

وجاء هذا القرار ضارباً في عرض الحائط رفض المدارس والأهالي في القدس التعاطي مع هذه الكُتب لما فيها من تعديلات خطيرة تسعى إلى عزل المدينة عن محيطها الفلسطيني، حيث ورد في نصّ التعميم :" أنّ البلديّة شرعت في توزيع الكتب المنهجيَّة، ابتداءً من صباح يوم الثلاثاء الموافق  6 أيلول 2011، وأنّه سيتم توزيع الكتب من الصف الأوَّل ولغاية الصف العاشر فقط".

وطلبت بلدية الاحتلال من المدارس أنّ تتكفَّل بتوفير كتب اللغة الانجليزيَّة.كما ذكر التعميم أهميّة التعاون مع مندوبي البلديّة، أي موزِّعي الكتب المنهجيَّة، من أجل تسهيل عمليَّة التوزيع، وذلك باستلام الكتب عند مدخل المدرسة، والإمضاء على الاستلام وختمها بشعار المدرسة، موضحاً أن من سيقوم بعمليّة التوزيع هما مطبعتان فلسطينيتان من القدس.

ومن جهتها، أكدت الحملة الأهليّة للحفاظ على المناهج، رفضها هذا التعميم جُملةً وتفصيلاً، ودعت المدارس إلى عدم الالتزام بهذا التوّجه ورفضه، وعدم استقبال مندوبي البلديّة.

وناشدت الحملة الأهلية الطلاب المقدسيين إلى عدم التعاطي أو قبول هذه الكتب لما فيها من تحريف للحقيقة الفلسطينية, مشيرة إلى أنّ هذه الكتب تشوّه المنهاج الفلسطيني، وأن هدف هذه التشويهات هو إضافة مدماك آخر في تهويد المدينة وعزلها عن الواقع والنسيج الفلسطيني.

وبخصوص مضمون الكتب المحرفة أوضحت الحملة الأهلية بأن هذه الكتب لا تشير إلى أنّ القدس هي مدينة مُحتلة، فقد شطبت البلدية جزء من قصيدة "جذور" للشاعر الفلسطيني هارون هاشم رشيد، والذي يقول "القدس ... أنا منها وأفديها بالمال وبالنفس ولا أرضى لها ذُلاً... ".

كما شملت هذه التعديلات إسقاط أي إشارة إلى الانتفاضة الفلسطينيّة، وذلك عن طريق حذف كل من قصيدة الانتفاضة ونشيد الانتفاضة في كتاب اللغة العربيّة من منهاج الصف السادس.وقد أوردت الحملة الأهلية جميع التعديلات التي شملها تحريف البلدية في صفحتها على" الفيسبوك".

انشر عبر