شريط الأخبار

الاحتلال يغلق مدرسة في حي الثوري بحجة أنها تابعة لـ"حماس"

10:03 - 04 حزيران / سبتمبر 2011

الاحتلال يغلق مدرسة في حي الثوري بحجة أنها تابعة لـ"حماس"

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة

ذكرت مصادر محلية أن قوات من شرطة الاحتلال قامت، اليوم الأحد بإغلاق مقر مدرسة أحمد سامح الخالدي القديم في حي الثوري بالقدس المحتلة لمدة شهر من تاريخه، بالشمع الأحمر، وذلك بحجة أنها تستخدم لنشاطات حركة "حماس".

 

وجاء في قرار قائد شرطة الاحتلال: أنه "بموجب صلاحياتي بمنع "الإرهاب" وبعد اقتناعي شخصيًّا بأن المبنى في حي أبو طور (الثوري) المسمى (أحمد سامح الخالدي) سوف يستعمل لنشاطات منظمة حماس؛ فإني آمر بإغلاق المكان حتى تاريخ 4/10/2011م وهناك تقديرات بإغلاق المكان لمدة عام".

 

من جهته؛ قال الشيخ خليل الغزاوي رئيس مجلس أمناء مؤسسة "النجاة" تعقيبًا على إغلاق المبنى: "إن هذه الإجراءات القمعية بحق المواطنين في القدس تستهدف النيل من صمود المواطنين في مدينتهم، وهو نوع من أنواع التجهيل التي تقوم بها سلطات الاحتلال بحق فئة الشباب المستهدفة في المدينة وأحيائها، حيث أن هذا المبنى كان من المقرر أن يكون روضة ومدرسة ثانوية للبنات إضافة إلى مركز ثقافي".

 

كما واستنكر سكان حي الثوري إغلاق المبنى، وقالوا بأنهم "سيتوجهون بالطرق السلمية والقانونية لإلغاء قرار الإغلاق، علمًا بأن سكان الحي بحاجة ماسة له لكي يقوموا بتفريغ نشاطاتهم الثقافية والعلمية والاجتماعية".

 

يذكر أن مؤسسة "النجاة" تأسست في عام 2005م وهي مؤسسة ثقافية واجتماعية ورياضية، اتخذت من حي الثوري مقرًا لها ولنشاطاتها، وقامت مؤخرًا بشراء المبنى لصالح المؤسسة التي تضم روضة ومراكز صيفية وتقوم بفعاليات ترفيهية بالأعياد وحفلات تكريم لأبناء الحي.

انشر عبر