شريط الأخبار

إزاحة الستار عن نصب تذكاري للشهداء المصريين في شمال غزة

09:26 - 03 تشرين ثاني / سبتمبر 2011


إزاحة الستار عن نصب تذكاري للشهداء المصريين في شمال غزة

فلسطين اليوم- غزة

توعد وزير الداخلية في حكومة غزة، فتحي حماد اليوم السبت، بالثأر لدماء الجنود المصريين الستة الذين قتلوا قبل أسبوعين في قصف إسرائيلي.

وقال حماد خلال مراسم تدشين نصب تذكاري للجنود المصريين في شمال قطاع غزة، بحضور كبار مسئولي حكومةغزةإن الجنود "سقطوا دفاعا عن ثرى مصر بعد أن قتلهم الصهاينة" مشددا على أن "أمن مصر هو أمن غزة وفلسطين".

وحث حماد مصر على رفع الحصار عن أهل غزة "حتى يخوض الشعب الفلسطيني معركته وينتصر ويثأر لدماء كل الشهداء".

و كان الجنود المصريين استشهدوا في قصف إسرائيلي أعقب شن مسلحين ثلاث هجمات على مدينة إيلات بمحاذاة حدود قطاع غزة ما أسفر عن مقتل ثمانية إسرائيليين والمنفذين الثمانية.

من ناحية أخرى أزيح الستار مساء اليوم "السبت" في بيت لاهيا -شمال غزة- عن نصب تذكاري أقامته حكومة غزة للشهداء المصريين الجنود الذين استشهدوا على الحدود المصرية الإسرائيلية أواخر الشهر الماضي برصاص القوات الإسرائيلية, وذلك بحضور وزير الداخلية في حكومة غزة، فتحي حماد، وقيادات قافلة "أميال من الابتسامات 5" والقافلة الإفريقية والمئات من سكان بيت لاهيا.

وأشاد وزير الداخلية بحكومة غزة -في كلمته- بدور مصر التاريخي في خدمة قضايا الأمة العربية، قائلا إنها وقفت شامخة في الدفاع عن قضايا الأمتين العربية والإسلامية وهى التي خاضت من أجل قضية فلسطين حروبا متعددة وصولا إلى حرب 6 أكتوبر المجيدة التي دحرت العدو الإسرائيلي.

وقال حماد إن مصر وشعبها يواصلون جهادهم في خدمة القضية الفلسطينية ويحتضنون القضية الفلسطينية على المستوى الاجتماعي والسياسي، مؤكدا أن شعب غزة يكن كل الحب والتقدير لشعب مصر لدورها العظيم في الدفاع عن فلسطين وأهلها.

وحيا الوزير الجيش المصري ودوره العظيم في الدفاع عن مصر وعن ثورة 25 يناير التي نقلت مصر إلى مرحلة جديدة مهمة في تاريخها.

من جهته، قال منسق قافلة "أميال من الابتسامات 5"، الدكتور عصام يوسف، إن مصر قلب العروبة وهى كما يقولون "أم الدنيا"، وأشاد في الوقت نفسه بالتسهيلات التي تقدمها مصر لإدخال قوافل المساعدات إلى غزة.

وفى ختام الاحتفال ردد الحاضرون "يا مصر الأبية من غزة كل التحية"

يشار إلى أن النصب التذكاري الذي توسط بيت لاهيا في منطقة الشيخ زايد والذي سمى "ميدان شهداء مصر" عبارة عن لوحة رخامية تضمنت أسماء الشهداء من الجنود المصريين.

 

انشر عبر