شريط الأخبار

10 محاميين أتراك يصلون القاهرة للدفاع عن مبارك

05:18 - 03 تموز / سبتمبر 2011

10 محاميين أتراك يصلون القاهرة للدفاع عن مبارك

فلسطين اليوم: غزة

وصل إلى القاهرة أمس 10 محامين كويتيين سينضمون إلى فريق الدفاع عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك في قضية اتهامه بالفساد والاشتراك في قتل متظاهرين سلميين.

وأوضح المحامي الكويتي فيصل العتيبي أنه سيتسلم رفقة عدد من المحامين الكويتيين المتطوعين للدفاع عن مبارك، اليوم السبت، التصريح الخاص بالسماح لهم بحضور جلسة المحاكمة بعد موافقة المحكمة عليه.

وقال "إن دفاعهم عن مبارك لرد جميله لوقوفه ودفاعه عن الكويت إبان الغزو العراقي الغاشم"، موضحاً أن المحامين الكويتيين غير ملزمين بالرجوع إلى جمعية المحامين الكويتية والحصول على موافقتها لعدم اختصاصها بهذا الشأن، كون القانون الكويتي ينص على أن المحامي يختار القضايا التي يراها مناسبة على ألا تكون مناهضة لمصلحة البلد.

وأكد العتيبي في تصريح لصحيفة "الوطن" الكويتية ضرورة إبلاغ وزارة الخارجية ومخاطبتها لتأمين الحماية الأمنية لهم، مضيفاً أنه وبعض المحامين تطوعوا على شكل هيئة دفاع كويتية، وأنه سيتم تسليمهم اليوم تصريح حضورهم جلسة المحاكمة، بعد تنسيق سابق تم بينه وبين رئيس هيئة المحامين المصريين المحامي يسري عبدالرزاق للحصول على تصريح من رئيس محكمة الاستئناف لحضور جلسة المحاكمة، مشيراً إلى أن المحامي عبدالرزاق أبلغه الموافقة على هذا التصريح من قبل المحكمة.

وقال المحامي الكويتي فيصل العتيبي "نحن مع الشعب المصري في كل ما يتخذه من إجراءات تخصه، وليس لنا علاقة بالشأن السياسي الداخلي في مصر"، موضحاً أن الوقوف مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك هو عبارة عن رد جميل من الشعب الكويتي له بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية التي شاركت بالدفاع عن الكويت أثناء غزو القوات العراقية للبلاد.

وأشار إلى أن القاعدة القانونية تقول المتهم بريء حتى تثبت إدانته، ودفاعنا وقوف قانوني، وكما أعلنا سابقاً نعلنها مجدداً أننا لسنا ضد الشعب المصري، ومشاركتنا بالعزاء لأهل الشهداء والدعاء بالشفاء العاجل للجرحى.

وفي تعليق له على هذه المشاركة، قال رئيس جمعية المحامين الكويتية المحامي خالد الكندري "إن قضية الدفاع عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك شأن داخلي مصري بحت، خصوصاً أننا كشعوب عربية لم نتلمس ولم نشعر بما شعر به إخواننا من الشعب المصري على مدى السنوات الماضية لحكم مبارك".

المصريون ليسو بحاجة لدعمولفت العتيبي إلى أن المحامين في مصر يسبقوننا بمراحل طويلة من الجانب القانوني والخاص بالدفاع عن المتهمين، وهم ليسوا بحاجة لدعم من الخارج للدفاع عن مبارك، والمحامي الكويتي حر فيما يختاره من قضايا، بشرط عدم مخالفة قانون مهنة المحاماة، ومن الطبيعي أن يقبل زميلنا المحامي بالتطوع والدفاع عن أي شخص، وأن يتبنى المحامون قضايا رأي عام.

وقال محللون إن العلاقات الوثيقة بين الكويت وأسرة مبارك واحترام الكويت للدعم الذي قدمته مصر لها بعد الغزو العراقي عام 1990 دفع المحامين إلى اتخاذ القرار الدفاع عنه.

وقال سامي الفرج رئيس مركز الكويت للدراسات الاستراتيجية "برر المحامون الكويتيون قرار المشاركة بأنه بادرة امتنان لدعم مبارك لتحرير الكويت أثناء الحرب مع العراق.

وتنظر دول أخرى في منطقة الخليج إلى محاكمة مبارك بانزعاج ليس فقط لأنه صديق لحكام المنطقة، ولكن لأنها ترى أنه كان دعامة في البناء السياسي العربي طوال فترة توليه السلطة والتي امتدت لثلاثين عاماً.

وقال الفرج تحب كل دول الخليح مبارك وتحترمه وتشعر بالحزن لمحاكمته لكن الناس في الكويت يقدرون بالفعل كيف أدار مبارك المحادثات لتحرير البلاد ولن ينسوا أبداً هذا الأمر.

وبعد تطوع المحامين الكويتيين العشرة للدفاع عن مبارك وصل عدد المحامين المتطوعين للدفاع عنه إلى 1700 محام، لكن الوكالة المصرية قالت إنهم أجمعوا على اختيار 50 محامياً فقط، وهو العدد الذي سمحت به هيئة المحكمة لدخول القاعة في المحاكمة التي تنعقد في مقر أكاديمية الشرطة بالقاهرة.

ويمثل مبارك الذي خلع في فبراير/شباط بعد احتجاجات شعبية استمرت لأسابيع أمام المحكمة لاتهامه بالتصريح باستخدام القوة مما أدى إلى مقتل نحو 850 متظاهراً. ويواجه مبارك اتهامات بالفساد واستغلال المنصب.

انشر عبر