شريط الأخبار

ترقب في سلوان بعد تهديدات الاحتلال بهدم حي البستان

02:04 - 01 حزيران / سبتمبر 2011

ترقب في سلوان بعد تهديدات الاحتلال بهدم حي البستان

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة

تسود حالة من الخوف والهلع والترقب الحذر بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى مع انتهاء عطلة عيد الفطر وتصاعد تهديدات الاحتلال الإسرائيلي، وخاصة بلدية الاحتلال في القدس المحتلة، بتنفيذ قرارات هدم منازل حيّ البستان في سلوان لصالح مشاريع استيطانية تهويدية تخدم خرافة الهيكل المزعوم.

وكانت مصادر اسرائيلية قد رجحت قيام بلدية الاحتلال بهدم جزء من منازل حي البستان بعد شهر رمضان المبارك كخطوة أولى في إطار الحملة المتصاعدة لهدمه كليا وإزالة منازله وعددها نحو 90 منزلا وتشريد سكانه وعددهم أكثر من ألف وخمسمائة مواطن أكثر من نصفهم من الأطفال.

وحذرت لجنة الدفاع عن سلوان من تصاعد حملة الاحتلال ضد السكان ومنازلهم في سلوان، ولفتت إلى اعتقال أجهزة أمن الاحتلال في شهر رمضان العديد من الأطفال والفتيان والشبان ليضافوا إلى عدد كبير من الشبان والأطفال الذين تم اعتقالهم قبل شهر رمضان بحجة المشاركة في المواجهات ضد قوات الاحتلال.

وأوضحت أن سلطات الاحتلال قد تُقدم على مثل هذه الخطوات والممارسات في محاولة لإجهاض التوجه الفلسطيني الرسمي للأمم المتحدة الشهر الجاري لنيل الاعتراف بدولة فلسطين.

ودعت اللجنة المواطنين إلى أخذ الحيطة والحذر والى مزيد من تكاتف الجهود وتوحيد الصف للوقوف بوجه كل مخططات الاحتلال وإحباطها.

وفي نفس الوقت شددت اللجنة على تمسك المواطنين في مختلف أحياء سلوان بمنازلهم ووجودهم في المنطقة التي تشكل خط الدفاع الأول عن المسجد الأقصى.

وناشدت اللجنة المجتمع الدولي بحكوماته ومؤسساته المختلفة إلى التحرك الفعلي والجاد والخروج عن صمته والضغط على حكومة الاحتلال اليمينية لوقف مخططاتها وممارساتها بحق المقدسيين بعامة وأهل سلوان بشكل خاص.

انشر عبر