شريط الأخبار

حمدونة: بدء الهجمة التي توعدت بها إدارة السجون على الأسرى

01:34 - 01 تموز / سبتمبر 2011

حمدونة: بدء الهجمة التي توعدت بها إدارة السجون على الأسرى

فلسطين اليوم _ غزة

حذر الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات وعضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية من استئناف التصعيد بحق الأسرى بعد شهر رمضان المبارك التى بدأت به إدارة مصلحة السجون فى أيام العيد.

 

وأكد حمدونة أن الأسرى هددوا بالبدء بخطوات نضالية لوقف التصعيد الذي بدأت به الإدارة من تفتيشات وسحب للحقوق والمنجزات والاستمرار بمنع الزيارات والنقليات والعزل الانفرادى والعقوبات الغير مبررة والمبالغ بها.

 

وأكد الأسرى فى سجن نفحة لمركز الأسرى للدراسات أن وحدات مختصة اقتحمت وداهمت يوم أمس الأربعاء غرفة 40 قسم 10 والتابعة لحركة فتح فى سجن نفحة واستمرت بالتفتيش بها لساعات متواصلة وعبثت بممتلكات ومحتويات الأسرى.

 

وفي أعقاب التفتيش قامت باخذ مبلغ 3000 شيكل من القسم، وسحبت كل الأجهزة الكهربائية وعاقبت الأسرى شهر زيارات أهل وشهر نزهة رياضة، وشهر زيارات غرف بحجة إيجاد شريحة اتصال فى الغرفة.

 

واعتبر حمدونة أن ما تقوم به إدارة السجون من عقوبات جنونية كالتي حدثت في نفحة غير مبررة، وطالب الصليب الأحمر الدولى والمتخصصين والباحثين والمؤسسات الرسمية والأهلية والجمعيات الحقوقية والمنظمات المتضامنة مع الأسرى والداعمة لهم والفصائل الفلسطينية ووسائل الاعلام " المشاهدة والمسموعة والمقروءة " بمساندة الأسرى والضغط على الاحتلال لوقف انتهاكاتها المتصاعدة بحق الأسرى والأسيرات فى السجون.

 

ودعا كل المعنيين بقضية الأسرى والأسيرات بضرورة استنهاض الجهد العربي ومحاكاة الضمير الغربي ومجموعات الضغط من أجل دعم ومساندة الأسرى والأسيرات فى السجون الإسرائيلية وتبنى موقف عام ضاغط على الجانب الاسرائيلى قانونياً لوقف تلك الانتهاكات.

انشر عبر