شريط الأخبار

خلال خطبة العيد بخانيونس..هنية يؤكد أن العيد يوم تحرير المسجد الأقصى

09:16 - 30 تموز / أغسطس 2011

خلال خطبة العيد بخانيونس..هنية يؤكد أن العيد يوم تحرير المسجد الأقصى

فلسطين اليوم- خانيونس

أَمَ رئيس الوزراء بحكومة غزة اسماعيل هينة حشد كبير من المصلين في أول أيام عيد الفطر المبارك، في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وقد دعا هنية في خطبة العيد الشعب الفلسطيني إلى التوحد ورص الصفوف والتماسك والالتفاف حول المقاومة ورموزها، مؤكداً أن محاولة العدو لجر القطاع لحرب جديدة باءت بالفشل إثر ثبات الشعب الفلسطيني وتحت ضربات المجاهدين المرابطين.

كما أشار إلى أن العيد بالنسبة للفلسطينيين هو يوم التحرير ويوم الصلاة في المسجد الأقصى، موجهاً رسالة لحكام العرب أن يدركوا أن حلف أمريكا وإسرائيل بدأ ينهار ولن يصمد كثيراً قائلاً:"إن هذه المرحلة مرحلة التحرر من القيود الأمريكية والأوربية ومرحلة الشعوب".

كما أبرق برسالة تحية للمواطن المصري أحمد الشحات ابن محافظة الشرقية والذي تسلق عمارة سفارة الاحتلال في القاهرة وأسقط عنها علم الكيان، منوهاً أن فتىً فلسطينياً في بداية الانتفاضة المباركة تسلق موقعاً عسكريا صهيونيا وأسقط عنه العلم.

كما وأكد على المضي قدماً في طريق الوحدة الفلسطينية الداخلية منوهاً أن حكومته أفرجت عن مجموعة من أبناء فتح والذين عليهم قضايا جنائية أيضاً كبادرة حسن نية.

وقال: "إن غزة المحاصرة هي التي أسقطت الطغاة وكسرت الحصار على الشعوب العربية التي أسقطت من تآمروا وحاصروا غزة، وأكد أن عنوان المرحلة القادمة هي القدس وفلسطين".

وشدد هنية، على أن الدور قادم على كل طاغ لا يريد فهم قضية فلسطين والقدس"، مضيفًا "نرى في الأفق نصراً قادماً بعد تحرك الشعوب".

كما وتخلل خطبة العيد عدة رسائل وجهها لكل من الحكام العربية والشعوب الثائرة واللاجئين الفلسطينيين، داعيا الجميع للاستعداد لمعركة العودة قريباً.

 

 

انشر عبر