شريط الأخبار

"إسرائيل" تنفي إمكانية تعديل معاهدة السلام مع مصر

09:15 - 28 حزيران / أغسطس 2011

"إسرائيل" تنفي إمكانية تعديل معاهدة السلام مع مصر

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أكدت مصادر سياسية في كيان العدو صباح اليوم الأحد، أن الأنباء التي تحدثت عن إمكانية تعديل معاهدة السلام "الإسرائيلية" المصرية لا تستند إلى أي أساس وأن هذا الموضوع لم يطرح للبحث من البلدين.

وأوضحت المصادر السياسية لمراسل صوت "إسرائيل" أن القاهرة لم تطلب حتى الآن زيادة عدد القوات المصرية في سيناء باستثناء دخول ألف شرطي إلى هذه المنطقة لمواجهة تهديدات التنظيمات المسؤولة عن تفجير أنبوب الغاز الطبيعي المؤدي إلى إسرائيل.

وأشارت المصادر إلى أن وزير الحرب "الإسرائيلي" ايهود براك صادق على دخول عدة كتائب مصرية إلى سيناء لفترة زمنية محدودة من اجل التعامل مع هذه التهديدات، وستغادر هذه القوات منطقة سيناء بعد انتهاء مهمتها.

فيما شددت المصادر السياسية على وجود مصلحة مشتركة لـ"إسرائيل" ومصر في تجريد التنظيمات من قدرتها على العمل في سيناء.

وأوضحت أنه إذا كان هناك طلب لإحداث تغيير جوهري في طريقة العمل في شبه الجزيرة ستتم دراسة الموضوع من خلال اتصالات بين البلدين.

وجاءت تصريحات المصادر "الإسرائيلية" هذه تعقيباً على ما قالته مصادر مصرية من أن "إسرائيل" وافقت على تعديل بعض بنود معاهدة السلام بهدف زيادة حجم القوات المصرية في سيناء.

 

انشر عبر