شريط الأخبار

الكنيست: سنعطل اتفاق زيادة القوات المصرية في سيناء

04:26 - 27 حزيران / أغسطس 2011

الكنيست: سنعطل اتفاق زيادة القوات المصرية في سيناء

فلسطين اليوم: القدس المحتلة والقاهرة

فور تسارع الأخبار باتفاق نتنياهو وباراك مع مصر على زيادة عدد القوات المصرية في سيناء.. أعلن رئيس الكنيست "الإسرائيلي" رأوبين ريفلن أن الكنيست ستعطل قرار موافقة نتانياهو وباراك، على زيادة حجم القوات والآليات العسكرية في سيناء، زاعماً أنه يمثل خطراً على أمن "إسرائيل" القومي، ومخالفة واضحة لاتفاقية "كامب ديفيد" للسلام الموقعة بين البلدين.

وذكرت إذاعة الجيش "الإسرائيلي" وصحيفة "هاآرتس"، أن رأوبين ريفلن، أعلن تعطيل القرار لحين التصويت عليه من أعضاء الكنيست "الإسرائيلي".

وأكد ريفلن، أن البرلمان "الإسرائيلي" سيعطل موافقة الحكومة على هذا القرار الذي يخالف بند اتفاقية السلام بكون سيناء منزوعة السلاح، حتى طرحه للتصويت خلال جلسات الكنيست ثم التصديق عليه في حالة الموافقة، لأن هذا القرار استراتيجى ويتعلق بأمن "إسرائيل"، ويجب دراسته جيداً، قبل السماح بإدخال جنود ومدرعات وطائرات هيلكوبتر وآليات عسكرية مصرية إلى منطقة شمال سيناء الملاصقة لحدود "إسرائيل" الجنوبية.

وأشارت صحيفة "هاآرتس" "الإسرائيلية" إلى أن وزير جيش "إسرائيل" إيهود باراك أعلن منذ ساعات أن الحكومة "الإسرائيلية" وافقت مبدئيا على السماح بزيادة عدد القوات المصرية في سيناء بهدف منع تكرار الهجمات الإرهابية على "إسرائيل" مثل عملية إيلات التي أدت لمقتل 8 "إسرائيليين" وإصابة 30 آخرين، وقلل باراك من مخاطر زيادة القوات المصرية في سيناء.

انشر عبر