شريط الأخبار

الاحتلال يتهم أردنياً بالتخطيط لتنفيذ عمليات ضد "إسرائيل"

12:27 - 25 آب / أغسطس 2011

الاحتلال يتهم أردنياً بالتخطيط لتنفيذ عمليات ضد "إسرائيل"

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

قدمت ما تسمى بالنيابة الإسرائيلية في المركز، ظهر اليوم الخميس، لائحة اتهام ضد المواطن الأردني حمزة محمود يوسف عثمان (28 عاما)، تضمنت اتهامه بالتعاون مع حركة حماس لتنفذ عمليات ضد أهداف إسرائيلية وخطف إسرائيليين.

وبحسب لائحة الاتهام فإن عثمان وشركاء آخرين خططوا لخطف إسرائيلي، ادعت المصادر الإسرائيلية أنه قد يكون دبلوماسيا في عمان، وإطلاق النار على السفارة الإسرائيلية في عمان، وإطلاق صواريخ من الأردن باتجاه إسرائيل.

كما ادعت لائحة الاتهام، التي قدمت إلى المحكمة المركزية في "بيتاح تكفا"، أن عثمان نشط لمدة طويلة في صفوف حركة حماس وقدم خدمات للحركة، وخطط مع آخرين لتشكيل خلية عسكرية لتنفيذ الأهداف المشار إليها.

وبحسب لائحة الاتهام فإن عثمان انضم إلى حركة حماس في العام 2009، وفي العام 2010 وصل إلى قطاع غزة حيث التقى مسؤولين فيها، وتدرب هناك على استخدام بندقية كلاشينكوف، ليعود بعدها إلى الأردن.

وجاء أيضا أن عثمان توجه إلى سورية بعد عودته إلى الأردن، وحاول الحصول على معدات طلبت منه، بينها جهاز (GPS) وأجهزة اتصال. وفي بداية العام الحالي بدأ العمل على تشكيل خلية عسكرية لضرب أهداف إسرائيلية.

كما تضمنت لائحة الاتهام أنه تباحث مع آخرين في إمكانية التعرض لدورية عسكرية إسرائيلية على الحدود مع الأردن.

وادعت لائحة الاتهام أيضا أنه اقترح على شركائه استئجار شقة قريبة من السفارة الإسرائيلية، وذلك بهدف مراقبة السفارة والاطلاع على الترتيبات الأمنية. كما تمت مناقشة الحصول على "آر بي جي" لقصف السفارة بواسطتها.

كما نسب للمواطن الأردني أنه قام برصد عدة مناطق في إسرائيل، وجمع معلومات حول تركيب وإنتاج الصواريخ.

وكان عثمان قد اعتقل الشهر الماضي في الضفة الغربية، وقدمت ضده لائحة اتهام اشتملت على "الاتصال بعميل أجنبي، والعضوية في تنظيم غير قانوني، وتقديم خدمات لتنظيم غير قانوني، وتدريبات عسكرية ممنوعة، والتخطيط لتنفيذ عمليات ومخالفات بالسلاح".

وطلبت ما تسمى النيابة العامة تمديد اعتقاله حتى انتهاء الإجراءات القضائية ضده.

انشر عبر