شريط الأخبار

المقاومة تحذر الشباب الفلسطيني من العميل المخفي..!!

12:16 - 23 كانون أول / أغسطس 2011


المقاومة تحذر الشباب الفلسطيني من العميل المخفي..!!

المقاومة الفلسطينية تحذر من نشر أي معلومات عبر المواقع الاجتماعية

فلسطين اليوم-غزة

حذرت عدد من أجنحة المقاومة الفلسطينية من نشر معلومات تتعلق بالمقاومة عبر المواقع الاجتماعية  والحوارية من قبل بعض المشاركين فيها, داعين الجميع لتحمل المسئولية والوقوف صفاً واحداً  لحماية ظهر المقاومة خاصة في ظل التصعيد الصهيوني المستمر.

وفي أحاديث منفصلة لعدد من قيادات المقاومة الفلسطينية  قام بها موقع المجد .. نحو وعي أمني أجمعت الفصائل على خطورة نشر معلومات عن المقاومة عبر مواقع الانترنت التي تخضع لمراقبة العدو الصهيوني ووحداته المخصصة بذلك.

حيث أفادت الفصائل أنها رصدت نشر معلومات مهمة تضر بالمقاومة، نشرها بعض الشباب المستهتر وغير الواعي، أدت إلى تقييد نشاطاتها، لأنها باتت مفضوحة.

موقع المجد .. نحو وعي أمني يلخص أهم ما جاء فيها:

يلجأ البعض - للأسف- إلى نشر معلومات على صفحاته الشخصية في المواقع الاجتماعية, أو شبكات المتابعة الميدانية يعتبرونها عادية وغير مؤثرة, في محاولة منهم لكسب سبق معلوماتي - كما يعتقدون، ولأن العدو يهتم بأصغر وأدق التفاصيل، يمكن أن يستغلها للوصول لما هو أكبر منها، بحيث يتم تجميع المعلومات الصغيرة حتى تصل في نهاية المطاف إلى معلومة مهمة قد تضر بالمقاومة.

 لو نظرنا للأشخاص الذين ينشرون هذه المعلومات لوجدناهم من صغار السن من الشباب، حيث يحاولون اكتساب الثقة بأنفسهم والإشادة بها من قبل أصدقائهم، والظهور بأنهم يملكون معلومات مهمة، دون إدراك الخطر الكبير الذي يمكن أن تسببه هذه المعلومات، خصوصاً نشر معلومات عن الأماكن التي تنشط فيها المقاومة.

نشر المعلومات الشخصية بما في ذلك الصور العائلية وغيرها من الخصوصيات قد تجعل الشخص كتابا مفتوحا للعدو وأجهزة استخباراته، ويمكن بعد ذلك البحث عن نقاط ضعف يجري عبرها إسقاطه في مستنقع الخيانة.

"الفيس بوك" كغيره من وسائل الاتصالات المكشوفة لا يصلح لاستخدام المجاهدين سواء أكان الاستخدام بصورة فردية أو عبر المجموعات التي تشكل على المواقع.

 

انشر عبر