شريط الأخبار

بعد طعن ضابط صهيوني..اندلاع مواجهات في باب العامود بالقدس المحتلة

12:54 - 22 تموز / أغسطس 2011

بعد طعن ضابط صهيوني..اندلاع مواجهات في باب العامود بالقدس المحتلة

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الليلة باب العامود، أحد أشهر بوابات البلدة القديمة في القدس المحتلة، تزامنا مع إغلاق المسجد الأقصى على من فيه من المعتكفين، وذلك عقب طعن ضابط "إسرائيلي" خلال تظاهرة ليلية حاشدة انطلقت من باب العامود ووصلت شارع صلاح الدين ضد العدوان على غزة.

 

واعتقلت قوات الاحتلال عددا من الشبان عرف منهم بهاء موسى محمد عبد الواحد، 18 عاما، من بلدة العيسوية بعد اعتداء وحشي عليه واقتادوه إلى مركز التوقيف والتحقيق 'المسكوبية'غربي القدس المحتلة.

 

وكانت المسيرة انطلقت من باب العمود وسارت في شوارع القدس، وسط هتافات التنديد بالعدوان على غزة وضد الاحتلال.

 

وفي السياق نفسه، اعتدت قوات الاحتلال على رجال الإسعاف والطواقم الطبية بالضرب، عرف منهم: محمد ازحيمان، وجاد الله مسودة، واسامة مخيمر، وماهر ابو ماضي، وجميعهم من الطاقم الطبي التابع لإسعاف الإغاثة الطبية.

 

وفي تطور لاحق، ذكر عدد من حراس المسجد الأقصى، أن قوات من شرطة الاحتلال تقوم منذ نحو نصف ساعة بنصب سلالم وتقتحم ساحات المسجد الأقصى وتقوم باستفزاز المصلين المعتكفين داخله، وتسود حالة من الغليان أوساط المعتكفين، فيما رجحت مصادر مقربة من شرطة الاحتلال أن يكون ذلك في إطار تدريب لشرطة الاحتلال.

انشر عبر