شريط الأخبار

سواسية يدين تصاعد العدوان على غزة ويطالب بالتدخل الدولي والعربي العاجل

08:57 - 21 حزيران / أغسطس 2011

سواسية يدين تصاعد العدوان على غزة ويطالب بالتدخل الدولي والعربي العاجل

فلسطين اليوم-غزة

أدان مركز سواسية لحقوق الإنسان تصاعد وتيرة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة واستهداف المدنيين الفلسطينيين وخاصة الأطفال والنساء والمسنين واستهداف الأماكن والتجمعات السكانية .

وأشار المركز إلى أن الاحتلال بات يصدر أزمته الداخلية من خلال سياسة الانتقام من المدنيين الفلسطينيين و الأبرياء بتنفيذ سياسة الاغتيال والقتل بحق كل الفلسطينيين ودون تمييز ، بالإضافة إلى استئناف سياسة القصف وإرهاب المواطنين ، وهو لا زال ينتهك ابسط قواعد ومبادئ حقوق الإنسان التي نصت عليها اتفاقية جنيف الرابعة ومبادئ القانون الدولي الانسانى والتي تفرض على اى دولة احتلال ضرورة توفير الحماية القانونية للسكان المدنيين الواقعين تحت احتلالها وعدم تعريض حياتهم للخطر وهى الجهة المسئولة دوليا عن حياتهم .

وأضاف المركز بان إسرائيل تتعمد تنفيذ سياسة القتل المباشر بحق المدنيين ، حيث أن معظم الشهداء الذين سقطوا هم من الأطفال والذي كان أخرهم الطفل إسلام قريقع بالإضافة إلى استهداف عمه الطبيب/ منذر قريقع .

وحذر المركز من توسيع دائرة الاستهداف والقصف في ظل النقص الحاد الذي تعانى منه مستشفيات القطاع من الأدوية والمستهلكات الطبية مضيفا بان اى ارتفاع في وتيرة التصعيد سيجعل الأطقم الطبية غير قادرة على السيطرة على الوضع وهو ما سيعرض حياة الجرحى للخطر الشديد ، كما استنكر المركز التواطؤ الدولي الواضح والمتعمد اتجاه ما تفعله دولة الاحتلال والتي كان أخره رفض الولايات المتحدة بالأمس عقد جلسة لمجلس الأمن لمناقشة التصعيد ضد غزة .

ويرى المركز بان هذه التطورات والعمليات العسكرية المتواصلة تتزامن مع التصريحات الأخيرة التي يطلقها قادة الاحتلال بإمكانية تصعيد العدوان وبشكل اعنف واشد على غزة ، وهى تصريحات تعطى الضوء الأخضر للجيش الاسرائيلى بتنفيذ المزيد من الجرائم وعمليات القتل بحق الأبرياء من المواطنين هنا وهناك ولا سيما النساء والأطفال منهم ودون حساب أو مسائلة من احد .

وطالب المركز المجتمع الدولي ومؤسسات الأمم المتحدة بضرورة التدخل الفورى والعاجل لوقف مثل هذه العمليات والتهديدات ومنع إسرائيل من ارتكاب جرائم حرب جديدة ، ويطالب بضرورة إرسال لجان للتحقيق في أنواع الأسلحة المحرمة دوليا والتي  تستخدمها دولة الاحتلال في تنفيذ القصف والاغتيال والتي تحدث حروقا وتقطيع في أجساد الشهداء والتي شوهد بعض منها على شاشات الفضائيات ، كما يطالب العالم العربي والاسلامى الخروج عن صمته والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الذي يتعرض يوميا للاعتداءات الصهيونية  وضرورة عقد جلسة عاجلة لجامعة الدول العربية لمواجهة هذه التهديدات الخطيرة وطرد سفراء دولة الاحتلال من الدول العربية والإسلامية والمطالبة بتقديم قادة الاحتلال للمحاكم الدولية باعتبارهم مجرمي حرب . 

انشر عبر