شريط الأخبار

النيابة العامة المصرية تؤكد تعمد "اسرائيل" بقتل جنود مصريين

09:21 - 19 حزيران / أغسطس 2011

النيابة العامة المصرية تؤكد تعمد "اسرائيل" بقتل جنود مصريين

فلسطين اليوم – القاهرة

كشف تقرير صدر عن النيابة العامة المصرية أن نوع المقذوف المستخدم فى أحداث الحدود مع إسرائيل، ليلة أمس، من النوع الذي ينفجر داخل الجسم، بما يؤكد تعمد قتل الجنود المصرين من قبل الجانب الأخر.

وقد بدأت النيابة العامة بالعريش تحت إشراف المستشار عبد الناصر التايب المحامى العام الأول لنيابات شمال سيناء تحقيقاتها فى أحداث الحدود، والتى وقعت عند العلامة الدولية رقم 79 بمنطقة النقب بوسط سيناء، وأدت إلى مصرع عدد من أفراد الأمن المركزى نتيجة لإطلاق النار عليهم من الجانب الآخر.

انتقل فريق النيابة إلى مستشفى العريش العام لمناظرة الجثث، وضم الفريق كلا من: طارق زكى مدير النيابة الجزئية، وباسم أبو السعود، وهيثم عمار وكيلا أول النيابة.

واتضح من معاينة النيابة أن أحد الأفراد وهو الضابط توفى متأثرا بإصابته بطلق ناري أدى إلى تهشيم الرأس تماما من الجانب الأيسر، وتوفى الثاني بطلق ناري فى القلب وأخرى فى البطن خرجت من الجهة الأخرى.

وأشار التقرير إلى أن أحد الجنود أصيب بعدد 7 رصاصات فى أنحاء متفرقة من جسمه، بينما أصيب الثانى فى القدم بطلق من العيار الثقيل أدى إلى قطع الشرايين ووفاته على الفور، وأصيب المجند الثالث برصاصة فى الصدر وأخرى في البطن.

انشر عبر