شريط الأخبار

مفارقة عجيبة..الرئيس السابق مبارك نجم أول لمسلسلات رمضان

08:27 - 18 حزيران / أغسطس 2011

مفارقة عجيبة..الرئيس السابق مبارك نجم أول لمسلسلات رمضان

فلسطين اليوم- وكالات

انتزعت محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك ونظامه والأخبار المتتابعة حول وضعهم في السجون اهتمام المشاهد المصري بالأعمال الدرامية والبرامج المسلية والفوازير والكاميرا الخفية في شهر رمضان.

 

إنها المرة الأولى خلال 50 عاماً لا يهتم المشاهدون بالمسلسلات التي تعقب في العادة مدفع الإفطار وتستمر حتى السحور، فهم أمام دراما واقعية مشوقة وجذابة ومليئة بالتفاصيل الدقيقة التي يأخذ بعضها بعضاً، وكانت ستصبح خيالاً ساذجاً لو ضمنها أي مؤلف سيناريو أحد المسلسلات.

 

لو سألت وكالات الدعاية والإعلان لفضلت أن يتم تأجيل محاكمة مبارك ونجليه والعادلي لما بعد شهر رمضان، فقد تكبدت خسائر فادحة بسبب تراجع اهتمام المشاهدين ببرامج رمضان لصالح تلك المحاكمة، وهذا ما تؤكده صحيفة "إم سي نيوز" الأسترالية، مشيرة إلى أنه كان يتعين على المعلنين بث إعلاناتهم في فترات الاستراحة أثناء محاكمة مبارك بدلاً من بثها بين البرامج التلفزيونية.

 

ومع ذلك وجد بعض نشطاء الانترنت في البرامج الرمضانية الشهيرة ما يتم إسقاطه على المحاكمة، مثل اعتبار ظهور مبارك ممدداً على سريره وهو يتثاءب أمام ملايين المشاهدين، لقطة من "الكاميرا الخفية". وأنه وابنيه ليسوا إلا أشباهاً لعب الماكياج دوره في إظهارهم طبق الأصل من الحقيقة.

 

العاشرة صباحاً غادة عبد الرازق وفيفي عبده وسمية الخشاب مبارك هو النجم التلفزيوني الأول لدراما رمضان هذا العام ونجلاه والعادلي هم نجوم الصف الثاني، أما ما عدا ذلك من مسلسلات فعلية، فكثيرون من المشاهدين المصريين لا يذكرونها أو يتابعونها.

 

المقاهي التي كانت تمتلئ بعد المغرب لمشاهدة مسلسل تلفزيوني لم يعد يشدها ذلك، وهكذا فقد نجوم المسلسلات هذا العام سيطرتهم وبريقهم.

 

والمفارقة أيضاً أن القنوات المصرية التي تعتبر الدراما الرمضانية سوقاً سنوياً لها في جلب الإعلانات والأرباح، تراجعت أمام دراما محاكمات مبارك ونظامه لصالح القنوات المستجدة على الساحة بعد ثورة 25 يناير مثل (النهار و25 وcbc والتحرير) والقنوات الإخبارية مثل (النيل للأخبار وon tv).

 

والمفارقة الثانية أنه لأول مرة في رمضان منذ ظهور التلفزيون والإذاعة تصير العاشرة صباحاً بتوقيت القاهرة، والتي تبدأ فيها جلسات المحاكمة هي الأكثر جذباً للمشاهدين، فمنذ ستينات القرن الماضي كان وقت بعد الافطار هو المفضل بعد اختياره بواسطة الراحل فؤاد المهندس وشويكار لتقديم مسلسل رمضاني سنوي في الإذاعة المصرية.

انشر عبر