شريط الأخبار

السفير المصري يكشف عن مخطط خارجي لإثارة القلاقل بين القاهرة وغزة

09:24 - 17 حزيران / أغسطس 2011

السفير المصري يكشف عن مخطط خارجي لإثارة القلاقل بين القاهرة وغزة

فلسطين اليوم-غزة

كشف سفير جمهورية مصر العربية لدى السلطة الوطنية "ياسر عثمان" النقاب عن وجود مخطط خارجي لإستدعاء الضغوط الخارجية على مصر، ومحاولة التشويش على صورة مصر بعد الثورة، وإثارة الحساسية بين مصر وقطاع غزة..

وقال السفير "عثمان" في تصريح لصحيفة "الحياة الجديدة" إن الإجراءات الأمنية المصرية الجديدة في منطقة شمال سيناء تدحض الادعاءات الخارجية المغرضة التي أثيرت مؤخراً بشان مدى سيطرة الدولة المصرية على شمال سيناء.

وأضاف "السفير عثمان" فهذه الادعاءات يقف وراءها مخطط خارجي لاستدعاء الضغوط الخارجية على مصر ومحاولة التشويش على صورة مصر بعد الثورة إضافة إلى محاولة دق إسفين بين مصر وقطاع غزة..

وأكد السفير "عثمان" أن الدولة المصرية تدرك تماما تبعات هذا المخطط وتعمل على مواجهته وإجهاضه..

وشدد على ضرورة تظافر الجهود على جانبي الحدود المصرية الفلسطينية وقال إن الوضع الحالي يتطلب استمرار تظافر الجهود على جانبي الحدود المصرية الفلسطينية لضمان الأمن القومي المشترك لكلا الطرفين.

وأكد السفير المصري "ياسر عثمان" أن مصر ملتزمة بفك الحصار عن قطاع غزة رغم المشاكل الأمنية في سيناء , وقال بالرغم من المشاكل الأمنية التي تتعرض لها منطقة شمال سيناء، فإن مصر ملتزمة بما تعهدت به بشان آلية عمل معبر رفح وفك الحصار عن قطاع غزة، ولا مجال للتشكيك في توجهات مصر بهذا الشأن.

وكان رئيس مدينة "بئر السبع" الإسرائيلية "روبيك دينلوبيتش" ادعى في تصريح لصحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية أنه منذ بداية الثورة فى مصر وقطاع غزة تدخله كميات مضاعفة ومتنوعة من صواريخ الجراد والمواد المتفجرة شديدة التفجير.

 

انشر عبر