شريط الأخبار

الشيوخي يحذر من هروب الوزير أبو لبدة للخارج والأخير سيتغيب عن حضور جلسة اليوم

08:37 - 17 تشرين أول / أغسطس 2011

الشيوخي يحذر من هروب الوزير أبو لبدة للخارج والأخير سيتغيب عن حضور جلسة اليوم فلسطين اليوم-رام الله

أكدت مصادر مطلعة في وزارة الاقتصاد الوطني الفلسطيني برام الله أمس ان وزير الاقتصاد الوطني الدكتور حسن ابو لبدة لن يذهب الى جلسة التحقيق المقررة له صباح هذا اليوم (الاربعاء) لدى نيابة مكافحة الجرائم الاقتصادية في النيابة العامة برام الله

وقالت المصادر ان الوزير ابو لبدة قال يوم امس (الثلاثاء)في مكتبه بمقر الوزارة أمام عدد من كبار موظفيه بأنه لن يذهب للتحقيق وانه يعترض على استدعائه للتحقيق في النيابة العامة.

وذكرت المصادر أن هناك أشخاص على مستوى عالي يقومون بمحاولات إقناع الوزير ابو لبده للمثول صباح اليوم أمام النيابة العامة

وكان عضو المجلس الفلسطيني لحماية المستهلك ورئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني عزمي الشيوخي حذر أمس من هروب وزير الاقتصاد الوطني الدكتور حسن ابو لبدة وبعض أمراء الفساد للخارج وندد بهجوم ابو لبدة عليه وعلى جمعية حماية المستهلك في التصريحات التي ادلى بها ابو لبدة اول امس لوسائل الإعلام .

وأوضح الشيوخي ان جمعية حماية المستهلك جمعية رسمية وقانونية بمصادقة وزير الداخلية الدكتور سعيد ابو علي عليها وان الوزير ابو لبده هو بنفسه من سلم الشيوخي ترخيص الجمعية ووسائل الإعلام نشرة الخبر موثق بالصور قبل اكثر من عام ولا يستطيع الوزير ابو لبده ان يضلل الرأي العام بان الجمعية غير رسمية وغير قانونية .

وقال الشيوخي يريد ابو لبدة من خلال محاولات الطعن في وجود الجمعية وفي عدم الاعتراف بها من قبله ان ينسف وجود القضايا التي رفعتها باسم الجمعية وبصفتي رئيس مجلس إدارتها لهيئة مكافحة الفساد وللنائب العام ولجهات عديده حتى يتمكن من الطعن في هذه القضايا لعدم شرعية ووجود المشتكي ويتم بعد ذالك رد هذه الدعوى وتبرئة الوزير بعد رد الدعوى وسقوط الشكوى.

وأوضح الشيوخي انه تسلم مؤخرا كتاب رسمي موجه من وكيل وزارة الاقتصاد عبد الحفيظ نوفل يخاطبه به الوكيل بصفته رئيس مجلس ادارة جمعية حماية المستهلك وهذا ما يؤكد شرعية الجمعية حتى على مستوى وزارة الاقتصاد نفسها مشدد الشيوخي بانه وجمعيته لم يكونا على مقاسات الوزير ابو لبده ولا على تناغم مع قراراته غير القانونية وانه لو توافق مع ابو لبده فيما يريد تمريره لاصبحت جمعيته في نظر ابو لبده رسمية وقانونية

وكشف الشيوخي النقاب ان الوزير ابو لبده حاول الجلوس معه أكثر من مره لاغراءه وإسكاته ولكنه رفض ان يجلس معه وقال ان الوزير حاول مساومته من اجل السكوت وسحب الشكاوى المرفوعة من قبله ضد الوزير الا انه رفض ذلك وقال الشيوخي نحن لن نكون مرتزقه ولن نكون بضاعة في مزاد لا للوزير ابو لبده ولا لغيره.

وأضاف لو كنت ابحث عن الامتيازات لحصلت عليها في أيام الرئيس ابو عمار الذي عرض علي مرات عديده المال والمناصب وكان موقفي نحن وجدنا لغيرنا ولن نكون في يوم من الايام لانفسنا ونحن سنبقى ملك عام للجميع وللوطن وللقضية .

 وكشف الشيوخي النقاب ان كل ما ادلى به لوسائل الاعلام في السابق حول قضايا ومواضيع ابو لبده موثقة بوثائق وقال إننا لا نرجم الناس جزافا ولا تأليفا ولا من خلال التهيئات ولا من خلال مشاهد في الأحلام ولكن بالبينات والحقائق الدامغة والموثقة بالوثائق والشهود والأدلة والمتهم بريء حتى تثبت إدانته وقال اكون سعيدا لو ثبت أن ابو لبدة بريء وأيضا أكون سعيدا لو ثبت ان ادعيق بريء ولكن الحقيقة يظهرها القضاء ونحن نثق بقضاءنا وباستقلاليته وبعدالته ونقبل بحكم القضاء في كل القضايا

 

انشر عبر