شريط الأخبار

نتنياهو اعد حيلة لإبعاد الاحتجاجات عن حكومته والضحية جلعاد شاليط‎

10:38 - 16 تموز / أغسطس 2011

نتنياهو اعد حيلة لإبعاد الاحتجاجات عن حكومته والضحية جلعاد شاليط‎

فلسطين اليوم _ تحليل خاص

 قال محلل فلسطين اليوم للشؤون الاسرائليية بان الأنباء التي وردت من قبل عدة وسائل إعلامية عربية عن إحراز تقدم كبير في الاتصالات لإتمام صفقة شاليط ما هي إلا لعبة أو يمكن تسميتها حيلة مخطط لها من قبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامن نتنياهو لحرف البوصلة عن الاحتجاجات الشعبية داخل إسرائيل والتي يمكن أن تعصف به وتطيح بحكمه .

 

 وأضاف المحلل أن نتنياهو لو أراد إنهاء الصفقة وإتمامها لفعل ذلك منذ توليه كرس الحكم ولما وضع شروط تعجيزية لإفشال الصفقة.

 

  وتساءل المحلل عن السبب الذي جعل نتنياهو يتنازل عن شروطه المعروفة لإتمام الصفقة فهل حماس سمحت بمندوبي الصليب الأحمر زيارة شاليط في أسره؟؟ , لكن  الإجابة حسب رؤية المحلل انه لم يتم شيء يذكر من قبل حماس ولا من حكومة نتنياهو  لكي يقال بان صفقة شاليط اوشكت من الانتهاء فكل ما يقال وسيقال ما هو الا حيلة من قبل نتنياهو لابعاد الانظار عن حكومته بعد الاحتجاجات التي تعم إسرائيل بسبب ما أسماه الاسرائيلين أنفسهم الظلم الاجتماعي وعدم توفر السكن.

 

وأضاف المحلل  أن المحتجين الاسرائليين لم يطالبوا بالإفراج عن شاليط وإتمام الصفقة بل طالبوا بتوفير شقق سكنية وزيادة رواتب الأطباء وتخفيض رسوم التعليم لطلبة الجامعات فماذا حدث كي يغير نتنياهو شروطه الإجابة لا شيء وكل ما يقال عن تقدم في الاتصالات لإتمام صفقة شاليط تمت بضوء اخضر من قبل مسشتاري نتنياهو لابعاد انظار شعبه عنه وعن حكومته لا اكثر ولا اقل.

انشر عبر