شريط الأخبار

الرشق: حماس تؤيد أي جهد يحقق الاعتراف الدولي بالحقوق الفلسطينية

03:13 - 16 تشرين أول / أغسطس 2011

الرشق: حماس تؤيد أي جهد يحقق الاعتراف الدولي بالحقوق الفلسطينية

فلسطين اليوم- وكالات

أكّد عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، عزت الرشق، أنّ الحركة مع أي جهد أو حراك سياسي ودبلوماسي يهدف إلى حشد التأييد والاعتراف الدولي بالحقوق الفلسطينية في التحرر وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية كاملة السيادة.

 

وقال الرشق في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء (168)، "إننا مع أي جهد وتحرك في أي ساحة ومنبر دولي يؤدّي إلى إدانة ومحاصرة العدو الصهيوني الرافض لحقوقنا الوطنية"، مشدّداً على ضرورة أن يكون هذا التحرك "جزءًا من استراتيجية وطنية متفق عليها تضمن الحقوق الفلسطينية وعدم التفريط فيها".

 

وفي معرض تعليقه على إقامة دولة فلسطينية على حدود 67، قال الرشق "نحن في حماس وفي سياق التوافق والعمل المشترك مع القوى والفصائل الفلسطينية، أيّدنا إقامة دولة فلسطينية على كامل حدود 67، مع التأكيد على عودة جميع اللاجئين، وتفكيك وإزالة المستوطنات، دون الاعتراف بالكيان الصهيوني بأي شكل من الأشكال"، لافتاً إلى أنّ هذه الرؤية وردت في وثيقة الوفاق الوطني التي توافقت عليها القوى والفصائل الفلسطينية.

 

وأكّد القيادي الفلسطيني أنّ حركته تعتبر المقاومة بكل أشكالها وتعزيز عوامل الصمود هي الطريق لانتزاع الحقوق وتحرير الأرض المحتلة وإقامة الدولة الفلسطينية، وأضاف "نعتمد على المقاومة والصمود، ولا نعول ولا نراهن على الأمم المتحدة ومجلس الأمن لنيل حقوقنا".

 

من جهة أخرى قال الرشق في تصريحات أخرى لوكالة "قدس برس"، إن زيارة وفد "حماس" إلى القاهرة تأتي بدعوة من القيادة المصرية للقاء عدد من المسؤولين المصريين، لبحث عدد من الملفات المتصلة بتطورات القضية الفلسطينية والمصالحة الفلسطينية وغيرها من الملفات ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، بالإضافة إلى العلاقات الفلسطينية - المصرية.

وعما إذا كان لهذه الزيارة أي علاقة بملف صفقة شاليط، أكد الرشق أن زيارة وفد "حماس" إلى القاهرة غير مرتبطة بملف تبادل الأسرى.

 

انشر عبر