شريط الأخبار

مبارك كان يخطط لزيارة "إسرائيل" وطلب من شارون الانتظار حتى يأكلا الخراف معًا!!

08:50 - 16 تموز / أغسطس 2011

مبارك كان يخطط لزيارة "إسرائيل" وطلب من شارون الانتظار حتى يأكلا الخراف معًا!!

فلسطين اليوم- وكالات

قالت القناة الثانية الإسرائيلية، إن الرئيس المصري السابق حسني مبارك الذي يتم محاكمته حاليًا بتهمة قتل المتظاهرين واستغلال النفوذ يواجه واقعًا مغايرًا بعد ست سنوات من مقابلة "نادرة" معه تبادل فيها الضحكات ووعد بزيارة إلى إسرائيل يأكل فيها "الخراف" مع رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك آرييل شارون.

وأضافت في تقرير لها، أنه منذ ستة أعوام قام مبارك بإجراء مقابلة "نادرة" مع مبعوث القناة الثانية آهارون برنيع بقصر الرئاسة ،وفي جلسة ودية تضمنت تبادل الضحكات تعهد مبارك بمنع عمليات التهريب من خلال الأنفاق الحدودية بين مصر وقطاع غزة.

وخاطب آنذاك رئيس الوزراء الإسرائيلي حينئذ آريئيل شارون، قائلاً: "سأقوم بزيارتك لا تأكل كل الخراف"، لكن بعد ست سنوات كان الواقع مختلًفا، كما يقول التقرير، ففي حينها كانت إسرائيل تستعد للانسحاب من قطاع غزة ونظر مبارك مباشرة للكاميرا ووعد المواطنين الإسرائيليين ببذل جهود مضنية للحفاظ على الحدود وألا يتم تهريب وسائل قتالية لداخل إسرائيل.

بالمقارنة بين وضع مبارك آنذاك، تقول القناة إن القوي أصبح عاجزًا وضعيفا، وبعد ست سنوات "يبدو أن الواقع اختلف كثيرًا عن 2005 فعلى نقالة طبية مريضًا وعاجزًا وصل للمحاكمة ليواجه اتهامات بإصدار تعليمات بفتح النيران على المتظاهرين ضد نظامه والتورط في قضايا فساد، والآلاف خارج المحكمة يطالبون برأسه".

ووصفت مبارك بأنه "كان يحب إسرائيل جدا"، ففي مقابلته اجتهد في إظهار الود والمحبة لإسرائيل ونظامها، وفي مقابلة أخرى مع شيمون بيريز الرئيس الإسرائيلي الحالي بقصر الرئاسة وافق على القيام ببادرة حسن نية خاص من نوعها حينما سمح لقليل من الصحفيين الإسرائيليين بالتحدث معه بمنتهى الحرية.

وتعهد مبارك خلال تلك المقابلة بزيارة إسرائيل، وقال آنذاك: "لا مفر من الاستمرار في عملية السلام وانسحاب إسرائيل من غزة سيأخذ وقتا لكن هناك ضرورة لعمل انسحابات أخرى، جميعنا نريد العيش في سلام ونتمنى أن يعيش الفلسطينيون والإسرائيليون في هذا السلام، لكن هذا لابد وأن يتأسس على قواعد".

"وبلهجة ودية" رد مبارك وهو يبتسم لمحاوره حول ما إذا كان بإمكانه زيارة إسرائيل بعد الانسحاب من القطاع: "إنني لا أرى سببا لعدم الحضور وزيارة إسرائيل هذه ليست مشكلة، أنا أريد الحضور لرؤية الخراف التي يتحدثون عنها".

وأضاف: "لقد دعاني شارون قبل أن تسمن هذه الخراف، قولوا له أنني سأنتظر حتى تنتهي الانتخابات الرئاسية وفي بداية العام سيمكنني الحضور لإسرائيل إن شاء الله، لكن قل للسيد شارون ألا يأكل كل الخراف حتى آتي إليه".

 

انشر عبر