شريط الأخبار

حماس والجهاد : لقاءات عباس وبيريس تُضر بالفلسطينيين

01:17 - 14 آب / أغسطس 2011

حماس والجهاد : لقاءات عباس وبيريس تُضر بالفلسطينيين

فلسطين اليوم- غزة

أكدت حركتا حماس والجهاد الإسلامي إن اعتراف رئيس السلطة محمود عباس بلقاء الرئيس "الصهيوني " شمعون بيريس سراً أربع مرات، لإحياء عملية التسوية تضر بالقضية الفلسطينية.

فقد أكد داوود شهاب المتحدث باسم الحركة في تصريحات خاصة بمراسلنا أن اللقاءات تؤكد فشل جديد يرافق فريق التسوية الذي يوهم العالم بوقف المفاوضات مع العدو بما يقول بلقاءات سرية وعلنية بهدف تمتين التنسيق الأمني مع العدو أو العودة لطاولة التفاوض مع الكيان الصهيوني الذي يتنكر للحقوق الفلسطينية ويواصل عدوانه اليومي وبناءه للمستوطنات وتهويده للمدينة المقدسة .

واكد القيادي شهاب أن هذه اللقاءات تضر بالقضية الفلسطينية وتكشف من جديد فشل فريق خيارات فريق التسوية مبينا أن شعبنا الفلسطيني بات يدرك فشل هذا الخيار في ظل التعنت والتصعيد الصهيوني .وطالب السلطة الفلسطينية بالإلتزام بالثوابت الفلسطينية وعدم العودة للتفاوض مع العدو .

من جهته قال مشير المصري القيادي في حركة حماس ان هذه اللقاءات دليل على وجود ألاعيب جديدة تضر بالقضية الفلسطينية  تهدف  لإبقاء القضية الفلسطينية في حقل التجارب، والذهاب بها إلى دهاليز السياسة برؤى فئوية ضيقة، واستنساخ ذات التجارب السابقة التي ثبت للجميع فشلها، تضليل للفلسطينيين".

 

انشر عبر