شريط الأخبار

أبو ماضي يؤكد وجود اتصالات مع الجانب المصري لزيادة عدد المسافرين

12:20 - 14 تشرين أول / أغسطس 2011

أبو ماضي يؤكد وجود اتصالات مع الجانب المصري لزيادة عدد المسافرين

فلسطين اليوم-غزة

 

أكد وكيل وزارة الداخلية في غزة كامل أبو ماضي, أن الاتصالات مع الجانب المصري متواصلة ولم تنقطع كي نوضح للإخوة المصرين حاجة القطاع الملحة لزيادة عدد المسافرين من القطاع لتصل إلى 1000مسافر في اليوم بدلاً من 400.

 

وأوضح, أبو ماضي خلال لقاء مع مسئول الذي ينظمه المكتب الإعلامي الحكومي, اليوم الأحد, بأن الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة متفائلة جداً للتطمينات المصرية الكثيرة, مطالباً, الحكومة المصرية أن تنفذ كل التطمينات التي تحدثت عنها على أرض الواقع.

 

وأضاف, نحن نعلم أن هناك كثير من المواطنين الذين فقدوا إقاماتهم ووظائفهم في الخارج وهناك أعداد كبيرة في القطاع تريد أن تسافر, مشيراً, إلى أن عدد المسجلين وصل إلى 25 ألف مسافر بينما المسموح لنا 400مسافر فقط, مطالباً, الحكومة المصرية بفتح المعبر بشكل كامل.

 

وفيما يخص التوتر في مدينة العريش المصرية, قال, إن وزارة الداخلية في القطاع تحافظ على الحدود المصرية, مؤكداً, أن أمن مصر من أمن غزة ولن نسمح لأي أحد من غزة أن يمس بأمن مصر.

 

وأشار, وكيل الوزارة إلى أن الأنباء التي تحدثت عن فرر مجموعة من المقاتلين من العريش إلى قطاع غزة عبر الأنفاق لا أساس لها من الصحة ولا يوجد تفسير لهذه الأنباء, قائلاً, إذا كانت المعلومات مؤكداً بالتأكيد سنلقي القبض عليهم وسنسلمهم للحكومة المصرية, أو سنُبقيِهم في غزة إذا لزم الأمر.

 

وفي ذات السياق تطرق أبو ماضي, لما حدث مع مؤسسة التمنية الأمريكية قائلاً :"هناك مؤسسات لا تريد أن تطبق قانون الدولة المضيفة ولا تريد أن تفهم القانون..!!, مؤكداً, كل من يريد أن يعمل في قطاع غزة عليه أن يعمل تحت القانون الفلسطيني سواء كان عربي أو أجنبي.

 

وأضاف, وزارة الداخلية في غزة تسأل هذه المؤسسات أين صرفت هذه الأموال هل هي في مصلحة الشعب الفلسطيني ؟ أم لتضليل الشعب وإفساده؟..قائلاً, :"نريد لهذه الأموال أن تُصرف في تنمية المجتمع الفلسطيني, مشدداً على أن المشكلة مع هذه المؤسسات قانونية وليس سياسية.

انشر عبر