شريط الأخبار

غدا.. مبارك يعود إلى القفص

09:24 - 14 حزيران / أغسطس 2011

غدا.. مبارك يعود إلى القفص

فلسطين اليوم-وكالات

تستأنف اليوم محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار أحمد رفعت ثالث جلسات قضية قتل الثوار، المتهم فيها اللواء حبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، و6 من كبار مساعديه، بينما يمثل غدا الرئيس المخلوع حسنى مبارك ونجلاه جمال وعلاء، أمام ذات الدائرة لاتهام الأب بالتحريض على قتل المتظاهرين، واشتراكه مع نجليه ورجل الأعمال الهارب حسين سالم فى إهدار المال العام.

وتشهد جلسة اليوم معركة بين دفاع المتهمين والمدعين بالحق المدنى والمحكمة فيما يتعلق بفض الأحراز، حيث يطالب المحامون بتفريغ أشرطة جهاز المخابرات والاطلاع على محتوى السيديهات التى سجلت أحداث الثورة فى ميدان التحرير وبعض أقسام الشرطة فى المحافظات.

كما ستشهد الجلسة معركة أخرى من خارج قاعة المحاكمة بين من لم يصرح لهم بالحضور من المدعين بالحق المدنى وبين هيئة المحكمة، خاصة أن 28 محاميا تقدموا ببلاغ للنائب العام ضد رئيس المحكمة ومنهم محمد طوسون، سعد عبود، جمال تاج، ممدوح اسماعيل، جمال حنفى، اسامة الحلو، محمد ابو العينين، على كمال، الدكتور محمود السقا المحامون بالنقض.

وحول عدم مثول المتهمين أمام المحكمة مقيدى الأغلال بـ«الكلابشات» مثلما يحدث مع باقى المتهمين، قال المحامى بهاء أبوشقة: «وضع الكلابشات مسائل إجرائية وليست وجوبية الهدف منها تأمين عدم هرب المتهم، ولا يوجد نص قانونى فى هذا الخصوص».

وأوضح أبو شقة أن الدفاع قد يتقدم بطلبات جديدة خلال جلسة اليوم، «وقد تكون طلبات جوهرية توجب نقض الحكم أمام محكمة النقض، واذا لم يطلبوا طلبات قد يتم البدء فى مرافعة النيابة»، موضحا أن الطلبات تخضع لسلطة المحكمة فى ادارة الجلسة، وما لم تستجب له المحكمة يعتبر رفضا ضمنيا.

وفيما يتعلق بضم قضيتى العادلى ومبارك، قال ابو شقة إن اللبس الذى حدث ان القضيتين عن وقائع واحدة بها ارتباط، ومحكمة النقض وضعت مبدأ قالت فيه «اذا كانت هناك وحدة واحدة للموضوع فإن حسن سير العدالة يقتضى ان تنظرهما دائرة واحدة»، موضحا أن الأمر اختيارى للمحكمة إذا رأت إصدار حكم واحد فيهما معا.

وشدد أبوشقة على أن حضور مبارك بنفسه للمحكمة وجوبى، لأنه أحيل للمحاكمة محبوسا، وبالتالى فإن عدم حضوره يعنى تأجيل القضية لحين مثوله أمام المحكمة.

 

انشر عبر