شريط الأخبار

تظاهرة في ميدان التحرير تطالب بإقامة دولة مدنية

09:31 - 13 حزيران / أغسطس 2011

تظاهرة في ميدان التحرير تطالب بإقامة دولة مدنية

فلسطين اليوم – القاهرة

تجمع مئات الاشخاص مساء الجمعة في ميدان التحرير بالقاهرة مطالبين باقامة "دولة مدنية"، بعد ساعات على زيارة قام بها رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية المشير محمد حسين طنطاوي تفقد خلالها الجنود المنتشرين في هذا الميدان.

وافاد مراسل وكالة فرانس برس ان المتجمعين كانوا يطلقون هتافات تطالب بالدولة المدنية وتشاركوا في حمل علم مصري ضخم، في حين كان بعضهم يطلق هتافات ضد "السلطة العسكرية".

وتم ارسال تعزيزات لعناصر الشرطة العسكرية وعناصر مكافحة الشغب الموجودين بقوة في الميدان منذ ساعات النهار. وافاد مصدر امني أن عدد المتظاهرين مساء الجمعة كان بالمئات.

وحصلت صدامات محدودة بين عناصر من شرطة مكافحة الشغب عندما قام متظاهرون برشقهم بالحجارة وبزجاجات ماء، ما دفع بعض عناصر الشرطة الى القيام بالمثل.

الا انه تمت السيطرة على الوضع بسرعة بعد ان وقف متظاهرون بين الفريقين وهم يهتفون "سلمية سلمية" و"الجيش والشعب يد واحدة".

وجاءت هذه التظاهرة التي اعقبت افطارا في الميدان ردا على تظاهرة ضخمة للاسلاميين جرت في التاسع والعشرين من تموز/ يوليو في المكان نفسه.

وكانت نحو 30 مجموعة سياسية وصوفية دعت الى هذا التجمع في ميدان التحرير، وقالت الصحف المحلية ان عددا من هذه التنظيمات عاد وقرر ارجاءه الى الجمعة القادم للاعداد له بشكل افضل.

الا ان تنظيمات اخرى دعت إلى الابقاء عليه وتناول الافطار في ميدان التحرير.

وكان المشير طنطاوي الذي يدير عمليا البلاد منذ تنحي الرئيس المصري السابق حسني مبارك في الحادي عشر من شباط/ فبراير الماضي، زار ميدان التحرير قبل ساعات من قيام هذه التظاهرة حيث تفقد الجنود المنتشرين هناك.

 

 

انشر عبر