شريط الأخبار

الإحصاء : 29.6% نسبة الشباب في الأراضي الفلسطينية

09:33 - 11 حزيران / أغسطس 2011

الإحصاء : 29.6% نسبة الشباب في الأراضي الفلسطينية

فلسطين اليوم-رام الله

أعلن الإحصاء الفلسطيني اليوم الخميس,  عشية اليوم العالمي للشباب ان نسبة الشباب (15-29) سنة بلغت في الأراضي الفلسطينية حوالي 29.6% من إجمالي السكان، منهم 40.2% في الفئة العمرية (15-19) سنة و59.8% في الفئة العمرية (20-29) سنة،  بلغت نسبة الجنس بين الشباب 104.3 ذكور لكل 100 أنثى، علما بان تقديرات عدد السكان في الأراضي الفلسطينية منتصف العام 2011 تشير إلى أن إجمالي عدد السكان بلغ نحو 4.17 مليون.  ويظهر التوزيع العمري للسكان أن المجتمع الفلسطيني هو مجتمع فتي حيث أن الهرم السكاني هرم ذو قاعدة عريضة ورأس مدبب، مما يعني أنه ولسنوات قادمة سيبقى المجتمع فتياً.

الهرم السكاني في الأراضي الفلسطينية تقديرات منتصف عام، 2011

ارتفاع نسبة الزواج والطلاق بين الإناث (15-29 سنة) عنها بين الذكور في العام 2008

تشير بيانات الإحصاء الي ان الزواج والطلاق للعام 2008 في الأراضي الفلسطينية أن 92.3% من إجمالي عقود الزواج المسجلة للإناث كانت في العمر (15-29 سنة) مقابل ما نسبته 81.5% للذكور. 

من جانب آخر تظهر البيانات أن نسبة وقوعات الطلاق للذكور في الفئة العمرية (15-29 سنة) بلغت 55.9% من إجمالي وقوعات الطلاق للعام 2008، مقابل 77.6% للإناث      (15-29 سنة).  وتشير الإحصاءات المتوفرة لعام 2010 إلى أن 30.2% من حالات الزواج للنساء اللواتي سبق لهن الزواج (15-29 سنة) تزوجن من أقارب من الدرجة الأولى في حين 54.9% منهن لا يوجد لهن علاقة قرابة مع أزواجهن.

استمرار ارتفاع معدل الخصوبة الكلية في قطاع غزة عنه في الضفة الغربية خلال الفترة (2000-2010)

استناداً إلى نتائج مسح الأسرة الفلسطيني 2010،  طرأ انخفاض على معدل الخصوبة الكلية في الأراضي الفلسطينية، حيث بلغ 4.2 مولوداً في العام 2010 مقابل 5.9 مولوداً في  العام 2000.  أما على مستوى المنطقة فيلاحظ استمرار ارتفاع معدل الخصوبة الكلية في قطاع غزة عنه في الضفة الغربية خلال الفترة (2000-2010)،  حيث بلغ 3.8 مولوداً في العام 2010 في الضفة الغربية مقابل 5.5 مولوداً في العام 2000. أما في قطاع غزة فقد بلغ هذا المعدل 4.9 مولوداً في العام 2010 مقارنة 6.8 مولوداً في العام 2000.  وتعتبر الإناث في الفئة العمرية  (25-29 سنة) الأعلى مساهمةً في معدل الخصوبة الكلية وذلك بنسبة 26.5% من إجمالي معدل الخصوبة. 

معدلات الخصوبة، 2000، 2006، 2010

حوالي 45.0% من الشباب (15-29 سنة) ملتحقون في التعليم للعام 2010

تظهر الإحصاءات المتوفرة لعام 2010 أن حوالي 44.7% من الشباب (15-29 سنة) ملتحقون بالتعليم بواقع 85.6% في الفئة العمرية (15-17 سنة)، و50.4% للفئة العمرية    (18-22 سنة) و11.0% في الفئة العمرية (23-29 سنة).  كما تشير الإحصاءات إلى أن معدلات التسرب (سواء التحق وترك أو لم يلتحق بالتعليم أبدا) لفئة الشباب (15-29) سنة في الأراضي الفلسطينية قد بلغت 30.1% (34.6% للذكور و25.4% للإناث).

الاناث الشابات أكثر التحاقا بالتعليم العالي من الشباب الذكور

من ناحية أخرى تشير بيانات عام 2010 أن نسبة الذكور (15-29 سنة) الذين أنهوا مرحلة التعليم الجامعي الأولى بكالوريوس فأعلى تبلغ 8.1% وترتفع لدى الإناث (15-29 سنة) لتصل إلى 10.0%.  أما بالنسبة لمن لم ينهوا أية مرحلة تعليمية، فتبلغ النسبة لدى الذكور 3.7% مقارنة مع 2.3% للإناث لنفس الفئة العمرية.  كذلك تشير البيانات إلى أن 0.8% من الشباب (15-29 سنة) أميون بواقع 0.9% للذكور و0.7% للإناث.

خمس الخريجين الشباب حاصلون على تخصص الأعمال التجارية والادارية

تشير بيانات مسح القوى العاملة للربع الأول 2011 أن عدد الخريجين الشباب (15-29) سنة من حملة الدبلوم المتوسط فأعلى نحو 140 ألف منهم نحو 29,700‏ خريجاً متخصصون في الأعمال التجارية والإدارية، في حين كان تخصص القانون أقل التخصصات التي يتخرج منها الشباب بواقع 2,600‏  خريج  فقط.

بلغ معدل البطالة بين الخريجين الشباب 45.5% خلال الربع الأول 2011، ليسجل الخريجون من تخصص العلوم التربوية وإعداد المعلمين أعلى معدل بطالة إذ بلغ 59.5%، بينما سجل الخريجون من تخصص القانون أدنى معدل بطالة إذ  بلغ 31.2%.

نصف الشباب تقريبا لا يقرأون الصحف اليومية والمجلات

49.8% من الشباب في العمر 15-29 سنة في الأراضي الفلسطينية في العام 2010 لا يقرأون الصحف اليومية أو المجلات إطلاقا؛ 40.4% في الضفة الغربية و65.1% في قطاع غزة.  بينما يشاهد 87.2% من الشباب في الأراضي الفلسطينية التلفاز بشكل يومي و27.1% يستمعون إلى الراديو بشكل يومي و24.3% يستخدمون الانترنت بشكل يومي.

9 شباب من بين كل 10 يستخدمون الحاسوب

تظهر البيانات المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات خلال الخمس سنوات الماضية أن تطورا ملحوظا قد طرأ على مؤشرات النفاذ والاستخدام لأدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بين فئة الشباب (15-29) سنة.  فقد أظهرت البيانات لعام 2009 أن نسبة الشباب الذين يستخدمون الحاسوب قد بلغت 87.9% في الأراضي الفلسطينية بواقع 87.4% في الضفة الغربية مقابل 88.6% في قطاع غزة، مقارنة مع 47.6% للعام 2004 على مستوى الأراضي الفلسطينية.  هذا وقد انحسرت الفجوة بين الذكور والإناث فيما يتعلق باستخدام الحاسوب، حيث تبلغ نسبة استخدام الحاسوب بين الذكور 91.0%، مقابل 84.4% للإناث لعام 2009.

ثلث الشباب في الأراضي الفلسطينية يمتلكون بريد الكتروني

بلغت نسبة الشباب الذين يمتلكون بريد إلكتروني 32.9% في الأراضي الفلسطينية، بواقع 36.0% في الضفة الغربية، و27.9% في قطاع غزة في العام 2009، مقارنة مع 14.3% في العام 2004، فيما بلغت هذه النسبة في العام 2009  للذكور والإناث 40.9% و24.5% على التوالي.

ثلثي الشباب في الأراضي الفلسطينية يمتلكون هاتف نقال

تظهر بيانات عام 2009 أن نسبة الشباب الذين يمتلكون هاتف نقال تبلغ 63.2% في الأراضي الفلسطينية بواقع 67.0% في الضفة الغربية، مقابل 57.0% في قطاع غزة، مقارنة مع 34.9% في العام 2004، وتتفاوت هذه النسبة بشكل ملحوظ بين الذكور والإناث حيث بلغت 72.7% للذكور و53.3% للإناث في العام 2009.

غالبية الشباب يرون أن حالتهم الصحية جيدة

83.2% من الشباب 15-29 سنة في الأراضي الفلسطينية يقيمون حالتهم الصحية بأنها جيدة؛ 86.3% بين الذكور و80.1% بين الإناث.  و33.1% منهم يمارسون الرياضة بشكل منتظم؛ بواقع 35.6% في الضفة الغربية مقابل 29.0% في قطاع غزة.

حوالي 3 من بين كل 100 شاب مصابون بمرض مزمن واحد على الأقل

2.8% من الشباب في العمر 15-29 سنة في الأراضي الفلسطينية مصابون بمرض مزمن واحد على الأقل؛ 3.3% ذكور مقابل 2.3% إناث.

نسبة انتشار الأمراض المزمنة بين الشباب 15-29 سنة حسب الجنس والمنطقة، 2010

قطاع غزة        الضفة الغربية   الأراضي الفلسطينية      الجنس 

2.7     2.9     2.8     كلا الجنسين   

3.1     ‎3.5     3.3     ذكور  

2.3     2.2     2.3     إناث  

 

 

أكثر من ربع الشباب الذكور مدخنون

تشير بيانات عام 2010 إلى أن 15.0% من الشباب في العمر 15-29 سنة في الأراضي الفلسطينية يدخنون؛ 28.7% ذكور مقابل 0.7% إناث.

نسبة انتشار التدخين بين الشباب 15-29 سنة حسب الجنس

والمنطقة، 2010

قطاع غزة        الضفة الغربية   الأراضي الفلسطينية      الجنس 

8.3     19.1    15.0    كلا الجنسين   

16.2    36.3    28.7    ذكور  

0.0     1.1     0.7     إناث  

ثلث الشباب  في الأراضي الفلسطينية يعانون من البطالة خلال الربع الأول 2011

تشير بيانات الربع الأول لعام 2011 إلى أن 33.5% من الشباب (15-29) سنة نشيطون اقتصادياً في الأراضي الفلسطينية بواقع 35.7% في الضفة الغربية و29.9% في قطاع غزة، كما بلغ معدل البطالة في الاراضي الفلسطينية بين الشباب لنفس الفترة 33.9%، وُسجل أعلى معدل للبطالة بين الأفراد في الفئة العمرية (15-19 سنة) بواقع 38.4% مقابل 28.2% بين الأفراد (25-29 سنة).  من جهة أخرى، تركزت معدلات البطالة بين الشباب (15-29 سنة) الذين أنهوا 13 سنة دراسية فأكثر بواقع 40.1%. 

 

أما على مستوى النشاط الاقتصادي، فتشير البيانات إلى أن حوالي ثلث الشباب (15-29 سنة) العاملون يعملون في قطاع الخدمات بفروعه المختلفة (31.0%)، يليه قطاع التجارة والمطاعم والفنادق الذي شغل ما نسبته 23.6% منهم.      

 

انشر عبر