شريط الأخبار

اتهمته بالمس بأمن "إسرائيل" ...موفاز يرفض طلب وزارة الحرب بزيادة الميزانية

04:14 - 09 حزيران / أغسطس 2011

اتهمته بالمس بأمن "إسرائيل" ...موفاز يرفض طلب وزارة الحرب بزيادة الميزانية

معركة كلامية بين وزارة الحرب ورئيسها

فلسطين اليوم-قسم المتابعة

 

اتهمت ما تسمي بوزارة الحرب الصهيونية اليوم, رئيس لجنة الخارجية والأمن البرلمانية شؤول موفاز بالمس في أمن "إسرائيل" إذ انه يرفض إقرار زيادة في ميزانية وزارة الحرب واصفا طلب الوزارة بمناورة مدبرة.

وأوضحت الوزارة نقلاً, عن صحيفة معاريف الصهيونية, أن الأزمة التي تعاني منها "إسرائيل" خلال هذه الأيام كشفت عن كيفية تلاعب وزارة الحرب الإسرائيلية في موضوع تخفيض موازناتها، حيث قدمت الوزارة أمس للجنة الخارجية والأمن حساب بسيط، فقط 620 مليون شيكل ولماذا؟ لان وزارة الحرب تريد ذلك، ولكن رئيس اللجنة موفاز يدرك الأمر جيدا فرفض هذا الطلب، وهذه المرة الثالثة التي تطلب وزارة الحرب موازنات جديدة.

وتتعامل الوزارة مع تقليص موازناتها بطرق التفافية يتبعها وزير الحرب مع طاقم وزارته لاستعادة هذه الموازنات، والتي تؤدي في كل مرة أن وزارة الحرب تتلقى موازنات أعلى من التخفيضات التي يتم إقرارها.

وتضيف الصحيفة :"أنه منذ التصويت على الميزانية والاتفاق على تقليص ميزانية وزارة الحرب الإسرائيلية بـ 3 مليار شيكل، جرى اتفاق أخر ولكنه بقي سريا بين رئيس الحكومة ووزير الحرب وكذلك المالية، باستعادة هذا المبلغ دون أن يوضح في ميزانية الحكومة ويبقى خلف الكواليس، وهذا الأمر جرى مرتين منذ المصادقة على الميزانية، حيث طلبت الوزارة موازنة لنشاطات خاصة ولا يجب الكشف عنها، وبعد الفحص والتدقيق من قبل موفاز أقر هذا الطلب".

وتابعت:" وفي المرة الثانية طلبت الوزارة ميزانية للجبهة الداخلية وأيضا تم صرفها من قبل لجنة الخارجية والأمن، ولكن هذه المرة وقف موفاز وضرب على الطاولة وطلب توضيح من وزارة الحرب الإسرائيلية.

انشر عبر