شريط الأخبار

وزير الأسرى بغزة يحمل الاحتلال المسئولية عن حياة أسرى النقب

03:54 - 07 تموز / أغسطس 2011

وزير الأسرى بغزة يحمل الاحتلال المسئولية عن حياة أسرى النقب

فلسطين اليوم: غزة

حمل وزير الأسرى والمحررين في حكومة غزة، د. عطا الله أبو السبح سلطات الاحتلال وإدارة سجن النقب المسئولية الكاملة عن حياة الأسرى في سجن النقب الصحراوي، الذي يقبع فيه ما يزيد عن 1500 أسير،  بعد إصابة 40 أسيراً منهم بحالات تسمم غذائي إثر تناول طعام فاسد توفره إدارة السجن في الكنتين.

وأوضح أبو السبح أن الأسرى في سجن النقب تعرضوا للتسمم نتيجة تناولهم وجبه تحتوى على اللبن ومعلبات لحم فاسد والمنتهى الصلاحية على السحور، حيث عانوا من مغص وتقيؤ وإسهال وتم نقلهم إلى عيادة السجن للعلاج ، وحالتهم مستقرة  ، مشيراً إلى أن هذه الحادثة هى الثانية خلال اقل من شهر في نفس السجن، حيث كان 25 اسيراً قد أصيبوا فى النقب بحالات تسمم فى 12/7/2011 نتيجة تناول همبورغر فاسد قدمته الإدارة للأسرى وتم نقلهم إلى العيادة للعلاج .

وبين أبو السبح إلى أن الأسرى يعتمدون بشكل كامل على كنتين السجن لتوفير مستلزماتهم وأغراضهم وطعامهم نظراً لان إدارة السجون لا تقدم أياً من تلك الاحتياجات للأسرى، لذلك فان الإدارة تستغل عدم وجود بديل أمام الأسرى لرفع الأسعار في الكنتين بشكل مضاعف، إضافة إلى تقديم طعام سئ ومنتهى الصلاحية في بعض الأحيان، مما يعرض حياة الأسرى للخطر الشديد.

واعتبر السبح ما يجرى للأسرى يصنف ضمن جرائم الحرب ضد العزل المحرومين من حريتهم ، وهو ياتى تساوقاً مع تهديدات رئيس وزراء الاحتلال نتنياهو للأسرى بالتضييق عليهم، بتشديد ظروف اعتقالهم .

وطالب ابوالسبح بضرورة قيام وفود تمثل مؤسسات حقوقية وإنسانية دولية للاطلاع على حالة الأسرى فى السجون ، والكشف عن جرائم الاحتلال بحق الأسرى ومحاولات قتلهم عبر تقديم طعام فاسد لهم ، وإهمال علاج المرضى ، وعزل العشرات في ظروف قاسية جداً بشكل انفرادي، ولفترات طويلة .

انشر عبر