شريط الأخبار

القيادي المدلل: نعمل بجد وصمت لتخليص الأسرى من قهر السجان

12:43 - 07 تشرين أول / أغسطس 2011

القيادي المدلل: نعمل بجد وصمت لتخليص الأسرى من قهر السجان

فلسطين اليوم- غزة

عاهد القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أحمد المدلل، الأسرى الأبطال بــ"مواصلة العمل بجد وصمت لتحريرهم وتخلصيهم من ظلمة القيد وعربدة السجان".

جاء ذلك خلال زيارة وفد رفيع من قيادة وكوادر الحركة مساء أمس لعددٍ من الأسرى الذين تحرروا الخميس من سجون الاحتلال جنوب قطاع غزة.

وهنأ المدلل -الذي تقدم الوفد- كلاً من الأسير وسام أبو مغصيب (الذي أمضى تسعة أعوام في سجون الاحتلال)، والأسير إياد أبو ريدة (قضى ست سنوات) وكلاهما من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، والأسير بلال أبودقة (الذي قضى تسعة أعوام في السجون بتهمة الانتماء لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس) بسلامة الإفراج عنهم. وأشاد بصبرهم وثباتهم في وجه المحن والعذاب الذي عايشوه على يد السجان الصهيوني.

وقال:" إن حركة الجهاد الإسلامي لم ولن تغفل قضية الأسرى، الذين أمضوا زهرات شبابهم خلف قضبان القهر وفي أقبية الظلم والعذاب".

وشدد المدلل على أن "تحرير الأسرى واجبٌ ديني وقيمي وإنساني ووطني"، مبيناً أن "شعبنا يعقد الآمال على مجاهديه الأطهار، وفوارسه الشجعان الذين وجهوا للعدو ضرباتٍ قاسية ومؤلمة لإنجاز هذا الواجب وتلك المهمة السامية كي تتكحل بها مُقل أمهاتهم وزوجاتهم الصابرات".

جدير بالذكر أن طارق النجل الأكبر للقيادي المدلل يقبع في سجون الاحتلال منذ العام 2004م، ويقضي حكماً بالسجن أربعة عشر عاماً بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الإسلامي.

 

انشر عبر