شريط الأخبار

التجمع الإعلامي: 15 انتهاكا بحق الصحفيين خلال شهر تموز الماضي

11:41 - 06 كانون أول / أغسطس 2011


التجمع الإعلامي: 15 انتهاكا بحق الصحفيين خلال شهر تموز الماضي

فلسطين اليوم-غزة

شهد شهر تموز مايو الماضي تصعيدا ملحوظا في انتهاك الحريات الإعلامية واستهداف الصحافيين والطواقم الإعلامية من قبل سلطات الاحتلال الصهيوني.

ورصد التجمع الإعلامي الفلسطيني خلال تقريره الشهري الذي وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه 15 حالة انتهاك توزعت ما بين الاعتقال والاعتداء على الصحافيين ومنع عدد منهم من السفر للخارج.

بالمقابل، سجل شهر تموز الماضي تراجعا ملموسا بالانتهاكات التي ارتكبتها الأجهزة الأمنية في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة جراء الانقسام الفلسطيني.

وفيما يلي تفاصيل تلك الانتهاكات:

انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي:

5-7-2011: محكمة الاحتلال العسكرية تحكم بالسجن الإداري خمسة أشهر على الصحافي والإعلامي نواف العامر مدير البرامج في فضائية "القدس".

6-7-2011: محكمة الاحتلال تؤجل النظر بقضية الصحافي عماد مرعي محرر وصاحب موقع "بلدي" من الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948،  مع استمرار إبعاده عن مسكنه، في إعقاب تغطيته إحداث النكسة على الحدود السورية.

8-7-2011: سلطات الاحتلال الصهيوني تمنع الصحافي مصطفى صبري من السفر إلى الأردن للمرة الثانية على التوالي لزيارة شقيقته المريضة دون إبداء أي أسباب.

9-7-2011: الاحتلال الصهيوني يستهدف الصحافيين خلال تغطيتهم لمسيرة دعم المتضامنين الأجانب على حاجز قلنديا شمال مدينة القدس المحتلة، و يصيب عددا منهم بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الجنود.

9-7-2011: سلطات الاحتلال تمنع الصحافيين من تغطية وصول متضامنين أجانب إلى مطار اللد "بن غورويون" و تمنعهم من دخول المطار.

9-7-2011: قوات الاحتلال الصهيوني تعتدي على الصحافي حازم بدر مصور وكالة  الأسوشيتدبرس أثناء تغطيته لفعالية تضامنية مع أهالي بلدة التوانة جنوب الخليل بالضفة الغربية.

10-7-2011: قوات الاحتلال الصهيوني تعتقل الصحافي محمد بشارات من منزله في طمون، شمال مدينة نابلس و تقتاده إلى جهة غير معلومة.

21-7-2011: تعرض الصحافية المقدسية سارة حسين مراسلة وكالة فرانس برس للتفتيش المهين على مدخل مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

23-7-2011: إصابة المصور هيثم الخطيب (35) عاما, بقنبلة غاز في قدمه اليمنى, خلال تغطيته لمسيرة بلعين الأسبوعية ضد الجدار و الاستيطان.

29-7-2011: إصابة المصور الصحافي مهيب البرغوثي، بجراح متوسطة بعد تعرضه للضرب من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي أثناء تغطيته فعاليات المسيرة الجماهيرية في قرية النبي صالح شمال غرب رام الله.

31-7-2011: إدارة السجون الصهيونية تمنع الأسرى من مشاهدة الفضائيات العربية (تلفزيون فلسطين، وقناة العربية ، ومصر والأردن وفضائية LBC ) كخطوة عقابية لهم.

الانتهاكات الناتجة عن الانقسام الفلسطيني:

7-7-2011: إصابة الصحافي سمير حمتو إثر تعرضه لاعتداء من قبل مجهولين على خلفية مقال كتبه وانتقد فيه حالة إحدى المؤسسات الإعلامية  في غزة، وقد أدى الاعتداء إلى إصابة الصحفي حمتو بكسر في صدره.

24-7-2011: الأجهزة الأمنية في رام الله تعرقل سفر الصحافي أيمن سلامة بهدف العلاج، من خلال حرمان ابن شقيقه الذي يريد أن يتبرع له بكليته من حقه في إصدار جواز سفر، قبل أن تعاود وتصدره له في وقت لاحق.

10-7-2011: مجهولون يضرمون النار بمدخل مقر وكالة معاً الإخبارية في مدينة غزة، ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية طفيفة بمدخل المقر.

انتهاكات أخرى:

1-7-2011: السلطات المصرية بمطار القاهرة تمنع الصحافية صابرين ذياب من الجليل المحتل عام 1948، من دخول مصر دون أبداء إيه أسباب لهذا المنع.

التوصيات:

إزاء هذه الانتهاكات، فإن التجمع الإعلامي الفلسطيني يوصي بما يلي:

- الحق في حرية الرأي والتعبير مكفول بموجب القانون الأساسي الفلسطيني والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان.

-يؤكد التجمع على "حق الصحافي الكامل في تغطية الأحداث" وفقا لما يضمنه له القانون الدولي الإنساني، والقانون الأساسي الفلسطيني.

- ضرورة تحرك المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية لوقف هذه الانتهاكات من قبل الاحتلال وتأمين حرية العمل والتحرك للصحافيين الفلسطينيين.

- يستنكر التجمع الإعلامي بشدة الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصحفيين الفلسطينيين والمنافية للقوانين والمواثيق الدولية.

- نجدد دعوتنا بضرورة توزيع كافة الصحف الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة  .

-   ندعو كافة المؤسسات الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين بضرورة التركيز على ما يجري من انتهاكات بحق أهلنا في مدينة القدس المحتلة وخاصة الصحفيين والإعلاميين ونوجه التحية لهم على جهودهم .

انشر عبر