شريط الأخبار

قرعة تصفيات مونديال 2014 تسفر عن مواجهات رياضية بنكهة "سياسية"

01:41 - 04 تموز / أغسطس 2011

 

 

دبي/ تعود الاضطرابات السياسية وتأثيرها على المنافسات الرياضية من جديد، وهذه المرة بعد قرعة تصفيات بطولة كأس العالم المقبلة.

 

في أوروبا، أوقعت القرعة كرواتيا وصربيا ضمن المجموعة الأولى، وستتواجه الدولتان الناشئتان عقب صراع دموي في يوغسلافيا السابقة في التسعينات من القرن الماضي لأول مرة كدولتين مستقلتين.

 

الاتحاد الاوروبي، وعبر رئيسه الفرنسي ميشيل بلاتيني، أمهل صربيا وكرواتيا حتى نهاية العام الجاري لاتخاذ إجراءات ملموسة لمكافحة شغب الجماهير، مشدداً على أهمية عمل الحكومة مع مسؤولي اللعبة لتحقيق ذلك، وإن لم يتحقق ذلك فإن المنتخب وأندية البلدين ستطرد من المسابقات الخارجية على حد تعبيره.

 

على الصعيد الآسيوي، أوقعت القرعة اليابان وكوريا الشمالية في المجموعة الثالثة من التصفيات، وتبدو العلاقة بين حكومة الدولتين متوترة منذ الثمانينيات بسبب تورط مخابرات كوريا الشمالية في خطف بعض المواطنين اليابانيين من الأراضي اليابانية وإرسالهم للدولة الشيوعية، إضافة إلى استمرار حكومة كوريا الشمالية في سياستها العدائية مع جارتها عن طريق البرنامج النووي.

 

مدرب اليابان، الإيطالي زاكيروني، رفض إقحام السياسة في مشوار اليابان بالتصفيات، بينما أكد رئيس الاتحاد الياباني أوغورا أنه سيجري المباحثات مع الفيفا من أجل السماح للمنتخب الياباني بمواجهة نظيره الكوري بملعب الأخير تطبيقاً لمبدأ الذهاب والإياب.

 

الحالة الأخرى في آسيا تأتي ضمن المجموعة الخامسة والتي أوقعت البحرين مع إيران، حيث أبدى البحرينيون قلقهم في ظل توتر العلاقات السياسية بين البلدين، منذ الأزمة التي نشبت في البحرين قبل عدة شهور.

 

كما يخشى البحرينيون أن يتكرر نفس السيناريو الذي جرى للأندية السعودية التي لعبت في إيران ضمن دوري أبطال آسيا، عندما حملت بعض الجماهير الإيرانية الصور واللافتات والشعارات السياسية.

 

 

انشر عبر