شريط الأخبار

الاحتلال: الاعتراف بالدولة الفلسطينية بالأمم المتحدة سيزيد وضعنا سوءً

09:21 - 03 تشرين أول / أغسطس 2011

الاحتلال: الاعتراف بالدولة الفلسطينية بالأمم المتحدة سيزيد وضعنا سوءً

فلسطين اليوم  القدس المحتلة

أعربت ما تسمى بـ "لجنة الخارجية والأمن" في الكنيست الصهيوني عن اعتقادها بان الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة المتوقع في الأمم المتحدة في شهر أيلول/ سبتمبر المقبل سيزيد من وضع "اسرائيل" في الحلبة الدولية سوءا ومن شأنه ان يؤدي إلى حالة تصعيد متواصل.

ووردت هذه التقديرات في سياق تقرير عرض على أعضاء "لجنة الخارجية والأمن" وسيتم نشره في وقت لاحق من هذا الشهر, وقام بإعداد التقرير طاقم برئاسة عضو الكنيست يوحنان بلاسنر من كتلة كاديما.

وجاء في هذا التقرير أيضا ان جهازي الموساد والأمن العام "الشاباك" وهيئة الاستخبارات العسكرية تعتقد بأنه لو كانت عملية سياسية قد بدأت لكان من الممكن وقف التحرك الفلسطيني في الأمم المتحدة .

ورجح التقرير نجاح الإستراتيجية الفلسطينية في هذا المجال من خلال اعتراف الجمعية العمومية للأمم المتحدة بالدولة الفلسطينية المستقلة في ايلول المقبل .

وأكد الطاقم الذي اعد التقرير في إيجاز للصحفيين بالكنيست انه لا توجد معلومات تشير إلى استعدادات للقيام بأعمال عنف بتوجيه من قيادة السلطة الفلسطينية.

وحذر التقرير مع ذلك من ان فقدان السيطرة على الأوضاع في الأراضي الفلسطينية قد يكون سريعا

انشر عبر