شريط الأخبار

تحذير من مخطط لتفريغ الدول المحاذية لفلسطين من العرب المسيحيين

02:47 - 03 حزيران / أغسطس 2011

تحذير من مخطط لتفريغ الدول المحاذية لفلسطين من العرب المسيحيين

فلسطين المحتلة

حذر الناطق الإعلامي للتجمع العربي للتصدي لتهجير العرب المسيحيين تيسير عماري من وجود مخطط خطير لتفريغ دول الطوق المحاذية لفلسطين المحتلة من العرب المسيحيين وتجميعهم بدويلة مسيحية في لبنان من أجل تحقيق يهودية الدولة في إسرائيل.

وقال عماري - في تصريح لصحيفة (العرب) الأردنية الصادرة اليوم، الأربعاء - إن إسرائيل تريد تبرير توجهها الحالي بطرد الفلسطينيين من أرضهم، لتصبح دولة يهودية خالصة، وهذا لن يتم إلا بتأسيس دويلات أثنية وعرقية أخرى في الإقليم، وهو ما يطلق عليه اسم (الشرق الأوسط الكبير)"، مؤكدا أن ذلك لن يتم لأن العرب المسيحيين في فلسطين متمسكون بأرضهم ولن يقبلوا بتفريغها لكنهم بحاجة لدعم من أجل تثبيتهم في بيوتهم.

وأشار إلى أنه في العراق، يتم قتل الرهبان والقساوسة والعائلات المسيحية بعد الاحتلال الأمريكي لذلك البلد، الذي كان يشهد حالة تعايش ديني متميزة وكان المسيحيون يشعرون فيه بالأمن والأمان ووصل العديد منهم إلى أعلى المناصب القيادية مثل طارق عزيز، لافتا إلى أنه تم تهجير ما يقرب من 5ر1 مليون عراقي مسيحي منذ الاحتلال الأمريكي للعراق وحتى يومنا هذا.

وأكد أن الفاتيكان هي أكبر دولة محاربة من قبل الصهيونية العالمية لأنها بقيت فى مواجهة هذه الحركة العنصرية، وقال "إذا ما سقطت، فإن الطرق ستكون مفتوحة لصهينة المسيحية الغربية، كما هو الحال فى أمريكا حيث يوجد هناك اليوم نحو 75 مليون مسيحى أمريكى يتبعون الكنيسة الجديدة التى "تصهينت" ومنهم المحافظون الجدد.

انشر عبر