شريط الأخبار

موفاز:الجيش سيستدعي قوات الاحتياط لمواجهة إعلان الدولة في سبتمبر‏

10:44 - 02 تشرين ثاني / أغسطس 2011


موفاز:الجيش سيستدعي قوات الاحتياط لمواجهة إعلان الدولة في سبتمبر‏

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

قال ما يسمى برئيس لجنة الخارجية والأمن في الكنيست "الإسرائيلي" شاؤول موفاز أن الأمر يتطلب استدعاء قوات الاحتياط لمواجهة سناريوها شهر سبتمبر وخشية توجه آلاف الفلسطينيين نحو المستوطنات.

وحسب أقوال موفاز خلال مقابلة مع إذاعة الجيش: جيش "الاحتلال يستعد الآن لمواجهة مسيرات الفلسطينيين ولكن القوات النظامية لن تكفي لوحدها لذلك هناك ضرورة باستدعاء قوات الاحتياط.

وقد ذكرت صحيفة هأرتس وفقا لمصادر فلسطينية بان المسيرات الاحتجاجية ضد الاحتلال الإسرائيلي ستبدأ اعتبارا من 20 سبتمبر مساء التصويت على إعلان دولة فلسطينية في الجمعية العمومية.

وقال ياسر عبد ربه أن القيادة الفلسطينية في الضفة الغربية تتوقع بمشاركة الملايين في تلك المسيرات التي ستستمر لوقت غير معروف.

وحسب أقوال عبد ربه فقد أطلق على المسيرات (فلسطين 194) حيث أن السلطة الفلسطينية تسعي لتكون العضوة رقم 194 في الأمم المتحدة.

والجدير ذكره فان قائد هيئة الأركان العسكرية بين غينس قال فقط بالأمس أمام لجنة الخارجية والأمن في الكنيست الإسرائيلي أن جيش الاحتلال يتوقع وقوع مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين والجنود الاسرائيلين في سبتمبر.

وحسب أقواله فإن آلاف الفلسطينيين ينون القيام بمسيرات غير عنيفة في الضفة الغربية وقال أتوقع أن تتجه تلك المسيرات نحو المستوطنات وأتوقع أن لا يستطيع الجيش تلك المواجهات.

انشر عبر