شريط الأخبار

مبعدو المهد يحملون السلطة حياة المبعد "علقم"

05:00 - 01 تموز / أغسطس 2011

مبعدو المهد يطالبون الرئيس عباس بإنقاذ حيا المبعد علقم

فلسطين اليوم: غزة

حمّل مبعدو كنيسة المهد على لسان ممثلهم حاتم حمود في غزة، السلطة الفلسطينية المسؤولية الكاملة عن حياة المبعد علي علقم المهددة بالموت لإصابته بجلطة ثانية ودخوله في غيبوبة قبل يومين ونقله لأحد مستشفيات القاهرة في غرف العناية المركزة.

وطالب حمود، الرئيس عباس بضرورة الإسراع في إنقاذ حياة المبعد علي علقم المهددة بالخطر والعمل على نقله للمستشفيات الأردنية حتى يتسنى لذويه رؤيته ومراعاته والعناية به، سيما وأن السلطات الأردنية ترفض دخوله إلى أراضيها منذ عدة شهور وبالرغم من أن زوجته تحمل الجنسية الأردنية وله أقارب وأخوة يعيشون هناك.

وتساءل حمود عن أسباب تجاهل السلطة الفلسطينية، وكافة الجهات الدولية والحقوقية قضية المبعدين التي مر عليها قرابة أل العشر سنوات دون معرفة سقف زمني محدد للأبعاد بالرغم من مخاطبتهم جميع الجهات الدولية بما فيها الأمم المتحدة ومجلس الأمن وجامعة الدول العربية إلا أن أحدا لم يعيرهم انتباهه.

وشدد على أهمية إدراج قضية المبعدين في أروقة الأمم المتحدة ككافة القضايا المصيرية للشعب الفلسطيني، خاصة وأنها قضية سياسية وإنسانية من الدرجة الأولى.

وأكد على رفض المبعدين تسكين قضيتهم والسكوت عليها خاصة وأن جزء كبير منهم أصبح يعاني من أمراض عدة وأصبحت حياتهم مهددة بالخطر والجزء الآخر فقد أعزاء على قلوبهم مثل الأب والأم والأخ والأخت دون أن يتمكنوا من وداعهم وإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليهم، مطالبا بعودتهم سالمين بدلا من عودتهم محمولين على الأكتاف.

انشر عبر