شريط الأخبار

نواب فتح في غزة" الاعتداء على النائب دحلان مخالف للقانون

03:50 - 30 تشرين أول / يوليو 2011

نواب فتح في غزة" الاعتداء على النائب دحلان مخالف للقانون

فلسطين اليوم: غزة

اعتبر نواب حركة فتح في المجلس التشريعي بغزة, أن ما قامت به الأجهزة الأمنية في رام الله من اعتداء على منزل النائب محمد دحلان القيادي المفصول من اللجنة المركزية لحركة فتح، هو اعتداء على حصانته وحريته الشخصية بشكل مخالف للقانون وخاصة البند الثاني من المادة "53" من القانون الأساسي المعدل.

وأشار نواب حركة فتح في غزة وهم م.أشرف جمعة، د. إبراهيم المصدر، د.فيصل أبو شهلا، م.يحي شامية، د.رجائي بركة، د.محمد حجازي، أن القانون ينص على عدم التعرض لعضو المجلس التشريعي بأي شكل من الأشكال ولا يجوز إجراء تفتيش في أمتعته أو بيته أو محل أقامته أو سيارته أو مكتبه "بصفة عامة" أو أي عقار خاصاً به طيلة مدة الحصانة.

كما أوضح البيان الذي وصل لـمكتب "فلسطين اليوم" نسخة عنه، اليوم السبت, إن البند الرابع من القانون لا يسمح باتخاذ أي إجراءات جزائية ضد أي عضو من أعضاء التشريعي إلا بعد إبلاغ المجلس بالإجراءات المتخذة ضد العضو ليتخذ المجلس التشريعي ما يراه مناسباً أو يتولي هيئة المكتب هذه المهمة إذا لم يكن المجلس منعقداً.

وطالب النواب, بسرعة الإفراج عن جميع الأخوة المعتقلين على خلفية الاعتداء على النائب دحلان وعلى وجه الخصوص من قاموا بزيارتهم في مقر الاستخبارات العسكرية.

من جهة أخرى طالب النواب كافة القيادات والمؤسسات الفلسطينية احترام القانون والنظام العام, وأن يحرص الجميع على هيبة السلطة وممثلي وقيادات الشعب الفلسطيني وأن لا يجتهد أحد في تفسير النصوص القانونية التي هي موضوع احترام الجميع.

جدير بالذكر أن الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية اقتحمت منزل دحلان في رام الله وصادرت منه أسلحة واعتقلت مقربين منه من قيادات الحركة، كتوفيق أبو خوصة، وسفيان أبو زايدة، ما أدى بدحلان لمغادرة رام الله متجهاً إلى الأردن.

وهدد دحلان بكشف ملفات فساد للرئيس محمود عباس، وحمله مسؤولية ما جرى له في رام الله.

 

انشر عبر