شريط الأخبار

باراك في واشنطن للمصالحة مع تركيا وإعادة استئناف المفاوضات مع الفلسطينين

02:35 - 30 تموز / يوليو 2011

باراك في واشنطن للمصالحة مع تركيا وإعادة استئناف المفاوضات مع الفلسطينين

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

ذكرت صحيفة هآارتس العبرية أن وزير الجيش "الإسرائيلي" "ايهود باراك" وصل في زيارة قصيرة لواشنطن، قابل خلالها العديد من الشخصيات الأمريكية، وناقش معهم عدة قضايا منها تطوير العلاقات بين "إسرائيل" وتركيا ومحاولة أحياء المفاوضات الفلسطينية "الإسرائيلية".

وحسب الصحيفة فان وزير الجيش التقى خلال الزيارة بنائب الرئيس الأمريكي "جون بايدن"، وزيرة الخارجية الأمريكية "هيلاري كلينتون"، ومستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي "توم دونيلون"، وتلتها مقابلة أخرى مع وزير الدفاع الأمريكي الجديد والذي يعتبر صديق قديم له، ورئيس جهاز SIA السابق "لاون فنتا".

ومن جهته قال "فنتا"، لوزير الجيش الإسرائيلي "بأنه ينوي زيارة "إسرائيل" في شهر أكتوبر القادم للتباحث في الملف النووي الإيراني، وازدياد القوة العسكرية لحماس من خلال ارتفاع وتيرة التهريب الأسلحة لقطاع غزة، إضافة إلى الحفاظ على التفوق العسكري للجيش "الإسرائيلي".

وحول المفاوضات مع الفلسطينيين ركز الأمريكيين ووزير الجيش "الإسرائيلي" على الحاجة لإيجاد صيغة مقبولة بين الطرفين من جهة وبين أعضاء الرباعية الدولية من جهة أخرى من اجل التقدم بالمفاوضات.

وبالمقابل نقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية قولها أن باراك لم يصطحب معه هذه المرة أية أفكار جديدة للانطلاقة في مسار المفاوضات.

كما تناولت النقاشات أيضا الوضع الاقتصادي في المناطق المحتلة والحاجة لتوقيتها لمنع إعادة تفعيل الأنشطة المعادية.

وتطرق وزير الخارجية الأمريكية لتصاريح البناء الجديدة التي أصدرتها الحكومة "الإسرائيلية" في عدة مستوطنات قائلة، "أن هذا لن يساعد في أحياء السلام".    

وفي سياق متصل أشارت وزيرة الخارجية الأمريكية إلى "أن الحكومة الأمريكية تولى أهمية كبيرة للمصالحة بين "إسرائيل" وتركيا".

انشر عبر