شريط الأخبار

داعية إسلامي يضع جدول لتأدية العبادات وتجاوز الحرارة في رمضان

12:34 - 30 تموز / يوليو 2011

داعية إسلامي: يضع الجدول المناسب للصائمين في العبادة وتخطي الحرارة المرتفعة

فلسطين اليوم-غزة (خاص)

يتابع أكثر من مليار مسلم في أنحاء العالم الليلة هلال شهر رمضان المبارك, وفي ظل هذه المتابعة يتخوف الغزيين من الحرارة المرتفعة التي جابت المنطقة بشكل مفاجئ وتأثيرها على الجدول الإيماني المتبع لهذا الشهر الكريم.

 

وكالة فلسطين اليوم الإخبارية", تحدثت للداعية الإسلامي الشيخ طاهر لولو الذي بين الطرق التي يجب أن يتبعها المسلمون خلال شهر رمضان من أجل التخفيف من حرارة الشمس ومن أجل رسم جدول إيماني يساعد على استغلال كل دقيقة وثانية من هذا الشهر الكريم.

 

فقد دعا لولو, المسلمين لإتباع محطات إيمانية تساعد في تهذيب الروح على حساب الجسد خلال شهر رمضان المبارك لأنه شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار ولأن فيه ليلة خير من ألف شهر.

 

وأوضح,  لـ"فلسطين اليوم الإخبارية", هناك فئات مختلفة من المجتمع الفلسطيني تختلف في مواعيد أعمالهم فمنهم من يعمل في النهار ومنهم من يعمل في الليل فلكل فئة طريقة تختلف عن الأخر فمن يعمل نهاراً عليه أن يكثر من زيارة صلة الرحم ليلاً وصلاة التراويح ومن يعمل ليلاً عليه أن يستغل كل دقيقة في قراءة القرآن الكريم والاستماع إلى الندوات الدينية التي تعمل على تهذيب النفس.

 

وتابع, شهر رمضان شهر الصدقات والزكاة فعلى كل مسلم أن يقدم الصدقة تلو الصدقة لجاره الفقير لأننا كشعب فلسطيني يعاني من فقر لا بد من الجميع أن يقدم كل شيء من أجل أن تنزل عليه رحمة الله تعالى, كما يجب عليه أن يزيد من طعامه ويتبرع لجاره لأن الرسول صلى الله عليه وسلم يقول :"والله لا يؤمن والله لا يؤمن من بات شبعاً وجاره جائع".

 

وعن مسلسلات شهر رمضان قال الداعية الإسلامي :"شهر رمضان ليس للصوم عن الطعام فقط بل صوم عن العادات السيئة وحفظ الجوارح وعليه أن يقيم الليل بدلاً من متابعة المسلسلات.

 

وأشار, إلى أنه لا مانع من حضور المسلسلات الوطنية الهادفة التي لا تخدش الحياء ولكن ليس على حساب صلاة التراويح والعبادة أما عن متابعة المسلسلات الخادشة للحياء والتي لا هدف لها سوى تلهية المسلم عن عبادة الله تعالى وإضاعة الوقت ستؤدي بمتابعيها إلى الإثم والمحاسبة لأن هذا الشهر لا يأتي في العام إلا مرة واحدة فيجب استغلاله لتهذيب النفس.

 

ووجه الشيخ لولو نصيحة للمواطنين قائلاً:" في أجواء الحرارة المرتفعة جداً لا بد أن يتبع المواطنون طرائق تساهم في التخفيف من تعرضهم لأشعة الشمس المرتفعة حتى لا تؤثر على الصوم وترهق الصائم".

 

ومضى يقول:"أنا متفائل كثيراً فالله تعالى رحيم بعباده فسيكون الجو أفضل مما يتوقعه المسلمون إن شاء الله, لكنه , مشيراً إلى أنه لا مانع من غسل الوجه و"المضمضة" بحيث لا تؤدي إلى الإفطار, ويجب عليهم أن يتجنبوا الأعمال التي ترهقهم وخاصة الشباب والأطفال الصغار.

انشر عبر