شريط الأخبار

الزهار:طلب إعلان دولة فلسطينية في الأمم المتحدة " مجرد هراء"

09:25 - 30 كانون أول / يوليو 2011


الزهار:طلب إعلان دولة فلسطينية في الأمم المتحدة " مجرد هراء"

فلسطين اليوم _ وكالات

وصف القيادي الفلسطيني البارز في حركة حماس , والنائب في المجلس التشريعي محمود الزهار أن محاولة رئيس السلطة محمود عباس لجعل الأمم المتحدة تعترف بدولة فلسطينية على أساس حدود عام 1967 ، بأنها"مجرد هراء".

وقال الزهار في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية "دولة فلسطينية  يعني أرض وشعب وسلطة. والآن ، ما هي حدود إسرائيل؟ فإسرائيل لها حدود عديدة في الثلاثين والأربعين سنة الماضية. فما هي الحدود التي نتكلم عنها؟".

وقال الزهار إن الاتصال بالأمم المتحدة هو "إحتيال سياسي".وهو يشير إلى ما يسمى حل الدولتين الذي يهدف إلى وجود دولة إسرائيلية إلى جانب دولة فلسطينية.

وأضاف "نحن لن نعترف بإسرائيل. وهذا بسيط للغاية. ونحن لن نقبل "إسرائيل" كمالك لسنتيمتر واحد لأنها دولة مصطنعة".

وقال "على أي أساس أخلاقي قامت إسرائيل؟ هل على حق عودة (اليهود) بعد 4000 عام؟ إنه مجرد وهم".

واضاف إن القبول بحق إسرائيل في الوجود "سوف يؤدي الى ضياع حق 10 ملايين فلسطيني في فلسطين. فمن يستطيع دفع هذا الثمن؟ ومن سوف يذهب إلى مخيمات اللاجئين ويبلغ الناس بأنهم لا حق لهم في فلسطين؟".

ويذكر أن حركتي فتح بزعامة عباس وحماس قد توصلتا في آيار/مايو إلى اتفاق للمصالحة بعد سنوات من الصراع المرير والعنيف أحيانا بين الحركتين.

لكن المباحثات حول تشكيل حكومة وحدة وطنية وهي أحد بنود الاتفاق قد تعثرت لفشل الحركتين في الاتفاق على شخصية رئيس الوزراء الفلسطيني الجديد.

ويريد عباس بقاء سلام فياض رئيس الوزراء الحالي للسلطة الفلسطينية ومقرها الضفة الغربية وإستمراره في منصبه. بينما ترفض حماس ذلك صراحة.

وأوضح الزهار صراحة "هذا الرجل غير مقبول لدينا".

ويقول الزهار إن فياض المؤيد للغرب والاقتصادي الذي يحظى باحترام دولي "ليس رجلا وطنيا ولكنه عميل".

انشر عبر