شريط الأخبار

بالصور.. الرابطة الإسلامية تكرم المتفوقين في الثانوية العامة بغزة

06:59 - 28 تموز / يوليو 2011

كرمت أكثر من 300 طالب وطالبة

الرابطة الإسلامية تكرم المتفوقين في الثانوية العامة بقطاع غزة

فلسطين اليوم: غزة

كرمت الرابطة الإسلامية المتفوقين في الثانوية العامة خلال حفل تكريم أقامته في مركز رشاد الشوا الثقافي بغزة، بحضور الشيخ خضر حبيب والدكتور أبو طارق المدلل القياديين في الجهاد، والمهندس إبراهيم الحساينة الموجه العام للرابطة الإسلامية، ولفيف من قيادات الحركة، وجمع غفير من الطلبة المتفوقين وذويهم.

وأكد المهندس إبراهيم الحساينة خلال كلمته على أهمية العلم والتعليم خاصة في ظل المرحلة العصيبة التي يواجه فيها شعبنا الفلسطيني عدواً يسعى لتكريس مفهوم الجهل وتدمير المسيرة التعليمية، مشيراً إلي هذا التكريم يأتي انطلاقاً من حرص الرابطة على مشاركة الطلبة فرحتهم بالتفوق، ولرسم البهجة علي وجه الطلاب وذويهم.

وتقدم الحساينة بالتهنئة الحارة للمتفوقين، معرباً عن سعادته وتقديره لهذا النجاح والتفوق الكبير لطلاب فلسطين، مثمِّنًا دور الآباء ووقفتهم مع أبنائهم، وحثَّهم على مزيد من الاهتمام والمتابعة.

ووجه شكره وتقديره إلى قيادة حركة الجهاد الإسلامي ممثلة بأمينها العام الدكتور رمضان شلح والدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي للحركة وكافة قيادات الحركة على ما بذلوه من دعم ومساندة للرابطة والطلاب في مختلف المراحل التعليمية.

كما وقدم الشكر الجزيل لإذاعة صوت القدس ممثلة بالمدرسين الذين تواصلوا مع طلبة الثانوية العامة عبر برنامج "يوميات توجيهي" المذاع برعاية الرابطة الإسلامية وكان من ثمراته هذا النجاح والتفوق الكبير للطلبة الذين كانوا يتابعون هذا البرنامج الإبداعي المتميز.

وجدد الحساينة وقوف الرابطة بجانب الطلبة المتفوقين لاستكمال مسيرتهم التعليمية، زافاً بشرى انطلاق إذاعة القدس التعليمية التابعة للرابطة الإسلامية لتكون بمثابة رافعة إضافية للطلاب.

من جانبه، هنأ الشيخ حبيب في كلمته باسم حركة الجهاد الطلاب المتفوقين، معرباً عن سعادته وإعجابه واعتزاز حركته بنجاح الطلبة من أبناء شعبنا الفلسطيني، مؤكداً أن حركته تولي أهمية كبيرة للعلم والمتعلمين .

وأوضح الشيخ حبيب: بأن مهرجان التفوق الثاني عشر حمل اسم (فوج العودة) تأكيدا على حق الشعب الفلسطيني بالعودة إلي وطنه متسلحاً بالإيمان والوعي والثورة، مبيناً أن الشعب الفلسطيني متمسك بأرضه ومقدساته عبر مشروع المقاومة ومواصلاً مسيرته في العلم.

وأضاف الشيخ حبيب بأن ساعات الفرح تكاد تكون نادرة في ظل المواجهة المتواصلة مع العدو الذي يهدف لتدمير كل مقومات النصر والسعادة عند شعبنا الفلسطيني، مضيفاً أن إرادة الصمود والتحدي هي الدافع لتفوقنا وصمودنا في وجه المحتل .

ووجه الشيخ حبيب نداءً للفصائل الفلسطينية للإسراع في تحقيق المصالحة وإنهاء حالة الانقسام ليزداد شعبنا قوة وتماسك حتى تحقيق النصر والتمكين بإذن الله، داعياً الطلبة لمواصلة اجتهادهم وتفوقهم لتحقيق أعلى الدرجات العلمية ليصبحوا طليعة الأمة في شتى المجالات السياسية والاقتصادية.

من جانبها عبَّرت الطالبتين المتفوقتين أسماء السحار وأسماء أبو شاويش في كلمتين منفصلتين عن سعادتهما البالغة لتفوقهما وتفوق زملائهما في الثانوية العامة, متوجهتين بالشكر إلى كل الذين ساهموا في تفوق الطلبة من أولياء الأمور والمعلمين الذين لم يدخروا جهدا في سبيل تفوقهم.

وشكرت الطالبتين الرابطة الإسلامية لجهودهم المميزة في دعم الطالب الفلسطيني في كافة المجالات ولما بذلوه من جهد لإنجاح هذا الحفل المميز .

وفي ختام الحفل الذي تخلله العديد من الفقرات الفنية الشيقة والشعر الهادف، تم توزيع شهادات تقديرية وهدايا عينية تشجيعية للطلبة المتفوقين والبالغ عددهم (300طالب وطالبة)، كما تم تكريم ثلة من المعلمين المشاركين في برنامج يوميات توجيهي المذاع عبر صوت القدس.

يذكر أن هذا الحفل يأتي ضمن سلسلة احتفالات نظمتها الرابطة الإسلامية على مستوي محافظات القطاع كرمت خلالها أوائل الطلاب في المراحل التعليمية المختلفة.

 

 


احتفالات الرابطة

 
احتفالات الرابطة

 
احتفالات الرابطة

 
احتفالات الرابطة

 
احتفالات الرابطة

 
احتفالات الرابطة


احتفالات الرابطة

انشر عبر